أردوغان: اتفاق أضنة يمنح تركيا حق الدخول إلى سوريا دون إذن

تاريخ النشر: 25.01.2019 | 17:01 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ وكالات

أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أن لبلاده الحق بدخول الأراضي السورية في حال كان هنالك تهديد لأمنها، وذلك وفق اتفاق أضنة الموقع عام 1998 بين نظام الأسد الأب وتركيا.

وقال أردوغان اليوم الجمعة خلال اجتماع للتعريف بمرشحي حزب العدالة والتنمية لرئاسة البلديات في ولاية أرضروم، "لسنا بحاجة لدعوة أحد، نحن ضمنّا بالفعل حق التدخل ضد الإرهاب في سوريا عبر اتفاق أضنة 1998".

وأكّد الرئيس التركي أن "اتفاق أضنة يمنح تركيا حق دخول الأراضي السورية عند حدوث أمور سلبية تهدد أمنها"، مضيفاً أن "ما يجري في حدودنا مع سوريا وراءه حسابات تتعلق بتركيا وليس بسوريا".

ونشرت صحيفة ديلي صباح التركية يوم أمس النص الكامل لاتفاق أضنة 1998، الذي نصّ على إنهاء نظام الأسد كافة أشكال الدعم التي كان يقدمها لحزب العمال الكردستاني، وطرد زعيمه عبدالله أوجلان من الأراضي السورية، وإغلاق معسكرات التدريب في سوريا ولبنان.

ويُعطي الاتفاق لتركيا الحق في اتخاذ جميع الإجراءات الأمنية اللازمة داخل الأراضي السورية حتى عمق 5 كم، في حال أخفق "الجانب السوري في اتخاذ التدابير والواجبات الأمنية، المنصوص عليها".

اقرأ أيضا: ما هو اتفاق أضنة بين تركيا ونظام الأسد الأب، وعلى ماذا ينص؟

وفي السياق ذاته أشار الرئيس أردوغان إلى أن تركيا تنتظر الإيفاء بوعد تأسيس منطقة آمنة وعازلة لحمايتها "من الإرهابيين الموجودين على حدودها" في غضون بضعة أشهر، وتابع قائلاً "إذا لم يتم الإيفاء بالوعود فإننا سنقيم المنطقة الآمنة شمالي سوريا بأنفسنا".

وشدد أردوغان على أن السيطرة "الفعلية" يجب أن تكون بيد تركيا، وأن بلاده منغلقة أمام كافة الحلول المقترحة خارج هذا الإطار.

وكان الرئيس التركي قد أعلن منتصف الشهر الجاري أن تركيا ستنشئ منطقة آمنة شمال سوريا، وذلك بعد مناقشة الموضوع هاتفياً مع نظيره الأميركي دونالد ترامب.

مقالات مقترحة
ما تأثير الصيام على مناعة الجسم ضد فيروس كورونا؟
الدنمارك أول دولة أوروبية تتخلى عن استخدام لقاح "أسترازينيكا"
المعلمون في تركيا.. الفئة المقبلة لتلقي لقاح كورونا