اللجنة الدستورية

طالبت الولايات المتحدة نظام الأسد بالانخراط "بشكل هادف" في مفاوضات اللجنة الدستورية المقبلة، وأكدت في الوقت عينه على ضرورة التجديد لآلية نقل المساعدات الإنسانية إلى سوريا عبر الحدود.
يعرف عموم السوريين أن الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة، وهي تسميته الرسمية، أسس في الحادي عشر من نوفمبر/ تشرين الثاني 2012 في الدوحة، بناء على ضغط من عدة دول إقليمية ودولية، أهمها الولايات المتحدة
احتفلنا منذ أسابيع بمرور أحد عشر عاما على اندلاع الثورة السورية بانتفاضتها على نظام ظن أنه باق للأبد
قال الأمين العام لحزب "الإرادة الشعبية" ورئيس منصة موسكو قدري جميل، إنه لا يمكن تفعيل اللجنة الدستورية السورية من دون "مجلس سوريا الديمقراطية" (مسد)، مؤكداً أن أسبوعاً واحداً كفيل بحل القضايا الأساسية في عمل الدستورية.
يتفق معظم المشتغلين بالشأن العام في سوريا على غياب الحياة السياسية (أحزاب، ونقابات، ومجتمع مدني وغيره)، بفعل هيمنة النظام الأسدي على مجالات الحياة كافة وتوجيهها بما يخدم استمرار سلطته إلى الأبد.