لبنان.. سجن سوريين مع الأعمال الشاقة بتهمة "مراقبة حزب الله"

الأمن اللبناني يعتقل عشرات اللاجئين السوريين (أرشيف إنترنت)
تلفزيون سوريا - وكالات

قضت محكمة لبنانية، بسجن سوريين اثنين، بعد اهتمامهم بمراقبة قوافل ميليشيا "حزب الله" وقيادييه، وتزويد "جماعات إرهابية" بمعلومات عنها.

وقالت وكالة الأنباء الرسمية اللبنانية، أمس الخمس إن "المحكمة العسكرية الدائمة برئاسة العميد الركن حسين عبد الله، أصدرت حكماً قضى بإنزال عقوبة الأشغال الشاقة 3 سنوات بحق السوري عبد العظيم المغيزل، والسجن سنة واحدة للسوري كمال غنوم".

وأضافت الوكالة أنهما أدينا "بمراقبة تحركات قوافل تابعة لحزب الله، وتنقلات قياديين في الحزب، وتزيد الجماعات الإرهابية بهذه المعلومات". وأشارت إلى أن الأول "أدين بجرم القيام بأعمال إرهابية، بينما أدين الثاني بالانتماء إلى تنظيم جبهة النصرة".

يأتي ذلك في خضم حملة عنصرية يشهدها اللاجئون السوريون في لبنان، تمثلت بمضايقات من الحكومة، حيث أوقفت مخابرات الجيش اللبناني قبل يومين عشرات اللاجئين السوريين في عدة مدن وبلدات لبنانية بحجة دخولهم البلاد خلسة.

ويوم الجمعة الماضي رحّل الأمن العام اللبناني ثلاثة لاجئين سوريين منشقين عن قوات الأسد بالتنسيق مع النظام.

يذكر أنه يوجد 938,531 لاجئاً سورياً في لبنان مسجلين لدى المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين. وبالإضافة إلى هؤلاء، تدعي الحكومة اللبنانية أن نحو 550 ألف لاجئ من سوريا يعيشون في لبنان غير مسجلين.

 

كلمات مفتاحية

شارك برأيك

أشهر الوسوم