الفلسطينيون يحيون ذكرى النكبة بمسيرات في الضفة وقطاع غزة

فلسطينيون يحيون ذكرى النكبة الفلسطينية (الأناضول)
تلفزيون سوريا - وكالات

أحيا الفلسطينيون في الضفة الغربية وقطاع غزة اليوم الأربعاء، الذكرى الحادية والسبعين لنكبة فلسطين، من خلال تنظيم مسيرات ومهرجانات.

وحمل المشاركون في المسيرات، الأعلام الفلسطينية، ولافتات كتب على بعضها "حق العودة"، كما رفعوا مجسمات لمفاتيح ترمز إلى حقهم بالعودة لقراهم ومدنهم التي هُجّروا منها عام 1948م.

كما توجهت مسيرة شارك فيها المئات بالإضافة إلى أعضاء القيادة الفلسطينية، وهم يحملون الأعلام الفلسطينية ومجسمات لمفاتيح المنازل إلى ضريح الرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفات في رام الله.

كما أُطلقت صافرة لمدة 71 ثانية (بعدد سنوات ذكرى النكبة)، عبر مكبرات الصوت في المساجد في مختلف أنحاء الضفة.

وفي قطاع غزة شارك آلاف الفلسطينيين في مسيرات باتجاه الحدود من الكيان الصهيوني، أطلقوا عليها (مليونية الأرض والعودة) وقالت وزارة الصحة الفلسطينية إن 30 مواطناً أصيبوا بجراح مختلفة، بالإضافة إلى العديد من حالات الاختناق تم علاجها ميدانياً.

وقال جهاز الإحصاء الفلسطيني في بيان له في الذكرى الحادية والسبعين للنكبة "تم تشريد ما يربو عن 800 ألف فلسطيني من قراهم ومدنهم من أصل 1.4 مليون فلسطيني كانوا يقيمون في فلسطين عام 1948، في 1300 قرية ومدينة فلسطينية".

وأوضح جهاز الإحصاء أن 200 ألف فلسطيني غالبيتهم نزحوا إلى الأردن بعد نكسة حزيران 1967، ويبلغ عدد الفلسطينيين في العالم في نهاية عام 2018 حوالي 13.1 مليون نسمة، ما يشير إلى تضاعف عدد الفلسطينيين أكثر من 9 مرات منذ أحداث النكبة.

ويأتي إحياء ذكرى النكبة لهذا العام في وقت يواجه الفلسطينيون فيه ضغوطا كبيرة من الإدارة الأميركية تمثلت بوقف الدعم المالي الأميركي لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا) وكذلك وقف مساعداتها للسلطة الفلسطينية ونقل سفارتها من تل أبيب إلى القدس والاعتراف بالقدس عاصمة للكيان الصهيوني.

شارك برأيك

أشهر الوسوم