الحكومة الفرنسية ترضخ لمطالب "السترات الصفراء"

متظاهرو السترات الصفراء في فرنسا (رويترز)
تلفزيون سوريا - وكالات

أعلنت الحكومة الفرنسية يوم أمس رضوخها لمطالب المظاهرات التي تنظمها حركة "السترات الصفراء" وإلغاء قانون زيادة الضرائب على الوقود، بعد أن رفض المحتجون تعليق القانون لمدة 6 أشهر وأصروا على إلغائه.

وصرح رئيس الوزراء الفرنسي إدوار فيليب في مجلس النواب يوم أمس الأربعاء، أن حكومته ألغت زيادة الضرائب على الوقود، معلناً استعداد الحكومة للحوار بعد إسقاط الزيادة من مشروع قانون ميزانية 2019.

ويأتي قرار الحكومة الفرنسية بإلغاء القانون الذي مثّل أكبر أزمة يواجهها الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، بعد يوم واحد من إعلان تعليقها لمدة 6 أشهر، الأمر الذي رفضه المحتجون وأصروا على إلغائه تماماً.

وفي محاولة منها لتهدئة حملات الحشد لموجة ثانية من المظاهرات يوم السبت القادم، أعلنت الحكومة الفرنسية أيضاً يوم الثلاثاء الماضي رفع الحد الأدنى للأجور بنسبة 3 % اعتباراً من كانون الثاني من العام القادم والتي وصفتها بأنها "واحدة من أعلى الزيادات خلال الـ 25 عاماً الماضية".

وقُتل 4 أشخاص منذ بداية الاحتجاجات في فرنسا منذ أكثر من أسبوعين، بينهم عجوز في الثمانين من عمرها توفيت في المستشفى الأحد الماضي بعد إصابتها بعبوة غاز مسيّل للدموع في مرسيليا.

وتخلل الاحتجاجات أعمال تخريب ونهب في جادة الشانزلزيه بالعاصمة باريس، وقالت الشرطة الفرنسية إنها اعتقلت أكثر من 400 شخص، وإنه تم سحب أكثر من 200 سيارة محترقة من الشوارع.

شارك برأيك

أشهر الوسوم