43 سورياً قضوا في تفجير مرفأ بيروت

تاريخ النشر: 08.08.2020 | 14:25 دمشق

آخر تحديث: 13.10.2020 | 15:10 دمشق

 تلفزيون سوريا - متابعات

قالت سفارة نظام الأسد في بيروت إن عدد السوريين الذين ارتقوا، من جراء انفجار مرفأ بيروت الثلاثاء الماضي، وصل حتى الآن إلى 43 قتيلاً.

وقالت السفارة، في بيان لها نشرته على صفحتها الرسمية، إن هذه الحصيلة هي العدد المعلوم لها حتى الآن، مضيفة أن هذه الحصيلة غير نهائية.

وادعت السفارة أنها قدمت كل التسهيلات لنقل جثامين بعض ممن قضوا إلى سوريا، وساعدت على دفن البعض الآخر في لبنان.

وأكدت السفارة على "استمرار قيامها بما يلزم من جهود بالتنسيق مع الجهات اللبنانية للبحث عن المفقودين".

اقرأ أيضاً: تفجير مرفأ بيروت: إهمال حكومي وغضب شعبي وفقدان ثقة بالسياسيين

وفي وقت سابق، وثّق ناشطون سوريون وفاة عدد من السوريين في لبنان إثر الانفجار الضخم في مرفأ بيروت، وعرف من بين الضحايا: الشاب أيمن مصطفى الحمصي الذي ينحدر من مدينة إزرع بريف درعا، والشاب أيمن إبراهيم من قرية السويدية بريف الرقة، والشاب أيمن الحميش من الرقة، والشاب "مهيب خلوف محمد المخلف" من بلدة السوسة شرقي دير الزور.

كما تداول ناشطون من محافظة إدلب صورة للسوري أحمد حاج صطيف الذي تعرفوا عليه عندما ظهر على شاشة إحدى القنوات المحلية وهو يبحث عن عائلته تحت الأنقاض.

WhatsApp Image 2020-08-05 at 11.09.52 AM_0.jpeg

 

وارتفع عدد ضحايا انفجار مرفأ بيروت إلى 155 شخصاً، وأكثر من 5 آلاف جريح في حصيلة أولية، ودمار أصاب أحياء وشوارع كثيرة، كما بات نحو 300 ألف شخص مشردين من منازلهم التي تدمرت أو تضررت إلى حد كبير.

اتفاق لوقف إطلاق النار في درعا برعاية روسية
"الوطني الكردي" يتضامن مع درعا ويطالب المجتمع الدولي بالتحرك لوقف اقتحامها
الأمم المتحدة تعرب عن قلق بالغ إزاء التصعيد في درعا وتدعو لوقف إطلاق النار
منظمة الصحة: موجة رابعة من كورونا تضرب 15 دولة
جو بايدن يقترح منح 100 دولار لكل شخص يتلقى اللقاح المضاد لكورونا
منها سوريا.. دول لم تتجاوز نسبة التطعيم فيها 1%