35 مصاباً في مواجهات عنيفة بين المتظاهرين والأمن اللبناني

تاريخ النشر: 06.06.2020 | 20:27 دمشق

 تلفزيون سوريا - خاص

أصيب عدد من المتظاهرين في لبنان بحالات إغماء واختناق بعد إطلاق الأمن اللبناني الغازات المسيلة للدموع لتفريق المظاهرة التي خرجت اليوم السبت وسط العاصمة بيروت.

وبحسب الصليب الأحمر فقد تم إسعاف 11 مصاباً إلى المستشفيات، بينما تم إسعاف 26 آخرين في المكان.

وقال مراسل تلفزيون سوريا إن المتظاهرين خرجوا اليوم استجابة لدعوات الناشطين منذ أسبوعين للخروج في مظاهرات للمطالبة بمحاربة الفساد وإجراء انتخابات نيابية مبكرة، ونزع سلاح حزب الله بالإضافة لمطالب معيشية أخرى.

وأوضح المراسل بأنه بعد تجمع المتظاهرين في ساحة الشهداء وسط العاصمة بيروت، قام بعض المندسين ضمن صفوف المتظاهرين بتكسير المحال التجارية وواجهات الفنادق، ما دفع قوى الأمن لإطلاق الغاز المسيل للدموع بشكل كثيف.

وأشار المراسل إلى أن سبعة من عناصر قوى الأمن العام اللبناني أصيبوا بجروح بعد تعرضهم للرشق بالحجارة.

في السياق ذاته أشار المراسل إلى أن عددا كبيرا من الشبان المؤيدين لميليشيا "حزب الله" تجمعوا في منطقة الخندق العميق الموالية للحزب وحركة أمل وهتفوا "شيعة شيعة"، قبل أن يقوم الجيش اللبناني بإقامة طوق حول المتظاهرين لمنع الشبان من الخروج من منطقتهم والاعتداء على المتظاهرين.

يذكر أن عشرات الناشطين اللبنانيين كانوا قد نظموا يوم السبت الماضي وقفة احتجاجية أمام قصر العدل بالعاصمة بيروت، للمطالبة بنزع سلاح ميليشيا "حزب الله".

وخلال الوقفة التي رافقها انتشار أمني كثيف، طالب المحتجون بتطبيق القرارات الدولية 1701 و1559، الصادرة عن مجلس الأمن بشأن لبنان، كما رفعوا لافتات كتب عليها "لا للسلاح الأسود"، و"قرار الحرب فقط من جيشنا اللبناني".

تنفيذاً للاتفاق.. النظام يدخل تل شهاب غربي درعا ويفتتح مركزاً "للتسويات"
مع تسارع التطبيع.. هل ينجح الأردن في إعادة تعويم الأسد؟
تنفيذاً لاتفاق التسوية.. قوات الأسد تنشر نقاطها العسكرية في طفس
"الإنقاذ" تغلق المدارس وأماكن التجمعات في إدلب بسبب انتشار كورونا
كورونا.. 7 وفيات و1418 إصابة شمال غربي سوريا
دمشق.. 100% نسبة إشغال أسرة العناية المشدّدة لمرضى كورونا