15 مدنياً ضحايا المجازر المتواصلة في ريفي إدلب وحماة

15 مدنياً ضحايا المجازر المتواصلة في ريفي إدلب وحماة

الصورة
الدمار الذي خلفته الغارات الجوية على بلدة كنصفرة في ريف إدلب الجنوبي
19 حزيران 2019
تلفزيون سوريا - خاص

قضى 15 مدنياً وأصيب آخرون اليوم الأربعاء، في تجدد المجازر التي خلفتها الغارات الجوية لقوات النظام وروسيا، بالإضافة للقصف المدفعي والصاروخي على أرياف إدلب وحماة.

وأفاد مراسل تلفزيون سوريا بأن طائرات النظام الحربية ارتكبت اليوم مجزرة جديدة في محيط قرية بينين بجيل الزاوية، راح ضحيتها 10 مدنيين مدنيين كحصيلة أولية.

وأضاف المراسل بأن ثلاثة مدنيين، امرأتان وطفلة قضوا اليوم، في قصف للطيران الحربي على بلدة كنصفرة بريف إدلب الجنوبي.

وفي قرية ترملا بريف إدلب الجنوبي أيضاً قضى رجل بقصف مدفعي لقوات النظام على القرية، في حين أدى انفجار قنبلة عنقودية من مخلفات قصف سابق للنظام على الأراضي الزراعية في قرية الحويجة بريف حماة الغربي، لسقوط مدني آخر.

ومنذ صباح اليوم شن الطيران الحربي لقوات النظام وروسيا غارات جوية طالت مدن وبلدات وقرى كفرسجنة ومعرة حرمة وحيش واللطامنة وبسقلا وكفرزيتا والجبين ومحيط مدينة إدلب.

كما طال القصف المدفعي والصاروخي كل من بداما وخان شيخون واللطامنة والزكاة وكفرزيتا.

ويوم أمس الثلاثاء قضى خمسة مدنيين وجرح آخرون، بغارات شنتها طائرات النظام الحربية على حي الصناعة شرقي مدينة إدلب، كما قضى مدني آخر متأثراً بإصابةٍ تعرّض لها نتيجة قصفٍ لـ"النظام" على مدينة كفرنبل جنوب إدلب.

 

شارك برأيك