يونيسيف: مقتل مئات الأطفال خلال تسعة أشهر شرق سوريا

تاريخ النشر: 17.11.2018 | 11:59 دمشق

تلفزيون سوريا - وكالات

قال المدير الإقليمي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا "جيرت كابيليري" في "يونيسيف" إن الأمم المتحدة تحقق في مقتل مئات الأطفال منذ بداية العام الحالي شرق سوريا.

وأوضح كابيليري في بيان أمس الجمعة، أنّ "الأمم المتحدة تحققت من مقتل 870 طفلاً شرق سوريا، خلال الفترة من كانون الثاني إلى أيلول الماضيين."

وأضاف المسؤول الأممي في بيانه أنّ "هذا  أعلى عدد على الإطلاق في الأشهر التسعة الأولى من أي عام، منذ بدء النزاع السوري في 2011".

وأشار كابيليري إلى أن العدد المذكور هو ما تم التأكد منه لكن الأرقام الحقيقية قد تكون أعلى من ذلك بكثير، وأعرب عن قلقه إزاء تقارير تتحدث عن قتل 30 طفلاً في قرية الشعفة بريف دير الزور والتي يسيطر عليها تنظيم الدولة وتهاجمها قسد بدعم من التحالف.

وقال كابيليري إن "عمليات القتل المذكورة تبين أن الحرب على الأطفال لم تنته بعد في سوريا". وذكر أنه خلال ثماني سنوات من الحرب، لم يلتفت أحد إلى المبادئ الأساسية في حماية الأطفال.

ودعت "يونيسيف"، في بيانها " الأطراف المتحاربة لحماية جميع الأطفال، بغض النظر عن مكان وجودهم في سوريا وبغض النظر عمن يسيطر على تلك المناطق التي يعيش الأطفال بها".

وتجري منذ أشهر معارك بين قوات سوريا الديمقراطية "قسد" وتنظيم الدولة حول جيب صغير يسيطر عليها الأخيرة في الضفة الشرقية لنهر الفرات، وتعرضت المنطقة لقصف جوي من التحالف الدولي أسفر عن مجازر عدة.

مقالات مقترحة
ما تأثير الصيام على مناعة الجسم ضد فيروس كورونا؟
الدنمارك أول دولة أوروبية تتخلى عن استخدام لقاح "أسترازينيكا"
المعلمون في تركيا.. الفئة المقبلة لتلقي لقاح كورونا