وفاة جاك شيراك ثاني أطول رؤساء فرنسا بقاء في المنصب

تاريخ النشر: 26.09.2019 | 18:25 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ وكالات

قال زوج ابنة رئيس فرنسا الأسبق جاك شيراك لرويترز اليوم الخميس إن شيراك، الذي قاد فرنسا من 1995 إلى 2007، توفي عن عمر ناهز 86 عاماً.

وقال فريدريك سالا بارو زوج ابنة شيراك "أسلم الروح في سلام صباح اليوم وسط أهله وذويه". وقطعت الجمعية الوطنية بالبرلمان الفرنسي جلستها ليقف الأعضاء دقيقة حدادا.

وذكر رئيس الجمعية الوطنية ريشار فيران أن "جاك شيراك بات الآن جزءاً من تاريخ فرنسا" مضيفاً "فرنسا على صورته: متقدة وفي بعض الأحيان تشهد تناقضات". من جهته قال الرئيس الفرنسي الأسبق نيكولا ساركوزي، "جزء من حياتي رحل اليوم".

وسارع رئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكر إلى التعبير عن تأثره البالغ إثر تلقيه نبأ وفاة الرئيس الأسبق.

وقالت الناطقة باسم المفوضية الأوروبية مينا اندرييفا نقلاً عن يونكر إن "أوروبا لا تخسر فقط رجل دولة عظيماً إنما الرئيس يخسر أيضاً صديقاً مقرباً".

وهيمن شيراك، ثاني أطول رؤساء فرنسا بقاء في المنصب، على الحياة السياسية في البلاد لعقود.

وعلى خطا الزعيم الفرنسي السابق شارل ديجول، سعى شيراك إلى تعزيز مكانة فرنسا كلاعب على الساحة العالمية. وأثار مشاعر الفخر الوطني بمعارضته للغزو الذي قادته الولايات المتحدة للعراق عام 2003.

وفي عهده اعتمدت البلاد العملة الأوروبية الموحدة وألغت الخدمة العسكرية الإلزامية. وخفض شيراك فترة الرئاسة من سبع سنوات إلى خمس.

وبعد مغادرته المنصب عانى شيراك من مشكلات في الجهاز العصبي ونادراً ما كان يظهر علانية في سنواته الأخيرة.

شيراك كان شخصية رئيسية في اليمين الفرنسي وتولى أيضاً رئاسة الوزراء مرتين بين 1974-1976 و 1986-1988 وكان رئيساً لبلدية باريس من 1977 حتى 1995.

كلمات مفتاحية