وفاة أطفال رضّع في رحلة نزوح إلى مخيم الهول (صور)

تاريخ النشر: 23.02.2019 | 21:20 دمشق

تلفزيون سوريا - متابعات

أفادت شبكات إخبارية محلية، اليوم السبت، بأن عدداً مِن الأطفال الرضّع توفوا، خلال رحلة نقل النازحين - عبر شاحنات - مِن مناطق سيطرة تنظيم "الدولة" في بلدة الباغوز شرق دير الزور إلى مخيم الهول جنوب شرق الحسكة.

وقالت شبكة "فرات بوست" - نقلاً عن "الهلال الأحمر الكردي" -، إن أربعة أطفال دون عمر السنة (رضّع) فقدوا حياتهم، أمس الجمعة، أثناء رحلة النزوح إلى مخيم الهول، مضيفةً في الوقتِ عينه أن "معظم الوافدين يعانون من حالات سوء التغدية، التي يتضرر منها بشكل كبير الأطفال".

وأشارت "فرات بوست"، إلى أن مئات المدنيين نقلوا بشاحنات مخصصة لـ"نقل البضائع والماشية" عبر صحراء البادية بمسافة تقدّر بنحو "300 كيلومتر" مِن الباغوز إلى المخيم، ما أسفر عن وقوع ضحايا مِن الأطفال، كما نشرت صوراً تُظهر وصول نازحين إلى مخيم الهول.

وتزداد أعداد الوافدين إلى مخيم الهول باستمرار، فقد وصل أمس الجمعة، قرابة 3 آلاف شخص، ووصل العدد الكلي في المخيم - حسب مصادر محلية - إلى نحو 50 ألف نازح سوري ولاجئ عراقي، وسط توقّعات بوصول نحو 6 آلاف شخص أيضاَ، خلال الأيام القادمة.

وذكرت "قسد" مؤخّراً، بأنها تواصل إجلاء آلاف المدنيين العالقين في آخر معقل لـ تنظيم "الدولة" ببلدة الباغوز (قرب الحدود مع العراق) شرق دير الزور، وسط استعداداتها - بدعم مِن التحالف -، لاقتحام البلدة وإجبار ما تبقّى مِن عناصر "التنظيم" على الاستسلام، وفقاً لـ تصريحاتها.

وخلال الأيام القليلة الماضية، خرجت قوافل تضم عشرات الشاحنات وهي تنقل مدنيين مِن مناطق سيطرة تنظيم "الدولة" في الباغوز، إلى مناطق سيطرة "قسد"، وسط إجراءات أمنية مشدّدة، كما أظهرت صور  سابقة نُشرت على مواقع التواصل الاجتماعي، تكديس المدنيين داخل شاحنات نقل.

وطالبت منظمة "هيومن رايتس ووتش"، أمس الجمعة، التحالف الدولي بحماية المدنيين الهاربين مِن مناطق سيطرة تنظيم "الدولة"، واتخاذ جميع الاحتياطات المستطاعة في اختيار السبل ووسائل القتال ضده، مِن أجل تقليص الخسائر العارضة في أرواح المدنيين، وإجراء تحقيق شامل وسريع ومحايد في الضربات الجوية التي أزهقت أرواح مدنيين، وتقديم التعويض أو العزاء للمتضررين من عمليات التحالف.

يشار إلى أن قوات "التحالف الدولي" تجري الآن مفاوضات مع آخر ما تبقّى مِن قيادات وعناصر تنظيم "الدولة" المتحصنين في جيب صغير بآخر معاقلهم ببلدة الباغوز مِن أجل تسليم أنفسهم، مع اقتراب نهاية العملية العسكرية لـ"التحالف" ضد "التنظيم" في سوريا.

مقالات مقترحة
شركة "فايزر" تتحدث عن جرعة ثالثة من لقاحها ضد كورونا
حمص.. ارتفاع عدد المصابين بكورونا بنسبة 30% عن الأشهر السابقة
منظمة الصحة تكشف حجم دعمها للإدارة الذاتية منذ بداية العام