وفاة آخر وريث لعرش "الإمبراطورية العثمانية" في دمشق

تاريخ النشر: 19.01.2021 | 12:48 دمشق

آخر تحديث: 21.01.2021 | 14:32 دمشق

إسطنبول - متابعات

توفي دوندار عبد الكريم عثمان أوغلو، آخر وريث لعرش "الإمبراطورية العثمانية"، عن عمر يناهز 90 عاماً، في العاصمة السورية دمشق، وفق ما أعلنت عائلته في بيان.

وقال أورهان عثمان أوغلو، أحد أفراد الأسرة في تغريدة: "توفي والد عائلتنا والسلالة العثمانية، عمنا الأمير دوندار عبد الكريم عثمان أوغلو في دمشق، سوريا".

وكان عثمان أوغلو يعيش بمفرده في مدينة دمشق التي ولد فيها بعدما أُخرج أبواه من تركيا بُعيد إنهاء الخلافة في عشرينيات القرن الماضي.

ووالد دوندار، عثمان أوغلو، هو حفيد الأمير محمد سليم أفندي، ابن عبد الحميد الثاني، السلطان العثماني الذي يُنسب إليه الفضل في الحفاظ على "الإمبراطورية العثمانية" من الانهيار بعدما تجاوزت أيام مجدها في السنوات الأخيرة من القرن التاسع عشر.

وبعد إنهاء الإمبراطورية، نفي أحفاد السلالة العثمانية من تركيا، ليُسمح للنساء فيما بعد، عام 1952، بالعودة إلى الأراضي التركية، فيما سُمح للذكور بالعودة في العام 1974.

مقالات مقترحة
روسيا تنفي علاقتها بنشر معلومات مضللة حول لقاحات كورونا الغربية
إصابة واحدة و80 حالة شفاء من فيروس كورونا شمال غربي سوريا
كورونا.. 5 وفيات و56 إصابة جديدة في مناطق سيطرة "النظام"