وزير خارجية بريطانيا: استهداف سيارات الإسعاف في سوريا عمل حقير

تاريخ النشر: 29.11.2018 | 12:11 دمشق

تلفزيون سوريا - متابعات

وصف وزير الخارجية البريطاني جيريمي هنت استهداف روسيا والنظام لسيارات الإسعاف والمرافق الطبية في سوريا، بالعمل الحقير.

وعلّق هنت في تغريدة نشرها أمس الأربعاء على حسابه في تويتر، على تقرير لدورية الطبية البريطانية حول استهداف سيارات الإسعاف في سوريا قائلاً " تقرير مثير للصدمة حول الاستهداف المتكرر والمتعمد لسيارات الإسعاف والمشافي في سوريا من قبل قوات النظام وروسيا. استهداف المرضى والجرحى عمل حقير".

ونشرت الدورية البريطانية الثلاثاء، تقريراً تحت عنوان "سيارات الإسعاف تحت الحصار في سوريا" تناول تعرض المرافق الطبية في سوريا لهجمات خال الفترة من 2011 حتى العام الجاري.

وذكر التقرير أن الغارات الجوية على المستشفيات وسيارات الإسعاف أسفرت عن أكبر حصيلة ضحايا بين العاملين في المجال الصحي في أي نزاع مسجل بالعالم، وأضاف أنه "تم قصف سيارات، وإطلاق النار عليها، وسرقتها، ونهبها وعرقلتها، مما يعوق بشكل كبير قدرتها على إخلاء الجرحى بأمان وتقديم المعونة الطبية".

ووثق التقرير في الفترة من 2016 إلى 2017، نحو 204 هجوم استهدف 243 سيارة إسعاف، نصفها (49٪) إما تمت إصابتها بأضرار بالغة أو خرجت عن الخدمة.

وقالت الدورية البريطانية إن الجناة الرئيسين هم نظام الأسد (60٪) والقوات المسلحة الروسية (29٪)، وإن نصف الهجمات (52 ٪) استهدفت سيارات الإسعاف بشكل مباشر.

وفي تموز الماضي ذكرت الشبكة السورية لحقوق الإنسان في تقريرها الشهري مقتل 86 من الكوادر الطبية والدفاع المدني ومنظمة الهلال الأحمر في سوريا و165 حادثة اعتداء على منشآتهم العاملة في النصف الأول من عام 2018.

مقالات مقترحة
"وزارة الصحة": كورونا يمتد إلى محافظات جديدة ولم نتجاوز الخطر
إصابة 5800 شخص بكورونا في أميركا رغم حصولهم على اللقاحات
شركة "فايزر" تتحدث عن جرعة ثالثة من لقاحها ضد كورونا