هل التقت ميليشيا الحشد الشعبي بقوات قسد؟

تاريخ النشر: 13.05.2018 | 17:05 دمشق

آخر تحديث: 28.01.2020 | 18:11 دمشق

تلفزيون سوريا-وكالات

دارت اشتباكات بين تنظيم الدولة وقوات سوريا الديموقراطية بريف دير الزور شرقي سوريا، وسط محاولات "قسد" السيطرة على قرى حدودية مع العراق، بتنسيق مع ميليشيا "الحشد الشعبي" التي تتقدم من الأراضي العراقية باتجاه الأإراضي السورية.

وشهدت قرية الباغوز شرق مدينة البوكمال قرب الحدود السورية مع العراق اشتباكات بين"قسد" و"التنظيم"، وقالت وكالة"سمارت" إن ميليشيا "الحشد الشعبي" توغلت مسافة كيلومترين داخل الأراضي السورية للمشاركة في حصار القرية.

ونشرت وسائلُ إعلاميةٌ مقربة من "قسد" وإيران صوراً قالت إنها لالتقاء "قسد" بميليشيا الحشد الشعبي قرب الحدود السورية - العراقية، وتشن قوات سوريا الديمقراطية حملة اعتقالات لزج الشباب في مناطق سيطرتها في معاركها ضد تنظيم الدولة التي تسيطر على جيوب في البادية السورية. 

يذكر أن قوات سوريا الديموقراطية حاصرت قرية الباغوز الواقعة تحت سيطرة "التنظيم" أمس السبت، وأدى ذلك إلى سحب "التنظيم" آليات عسكرية وعتاد إلى بلدة أبو الحسن، تزامنا مع غارات لمقاتلات التحالف الدولي الحربية على أطراف القرية. 

وتدور اشتباكات بشكل متقطع بين "قسد" وقوات النظام و"تنظيم الدولة" في مناطق بدير الزور، حيث تتقاسم قوات النظام وقوات سوريا الديمقراطية السيطرة على معظم المحافظة، في حين يسيطر التنظيم على جيوب صغيرة قرب الحدود مع العراق. 

وفي حال سيطرت"قسد" على قرية الباغوز ووصلت إلى نهر الفرات، فإنها ستطبق حصارا على آخر جيب "للتنظيم" شرقي محافظة دير الزور.

مقالات مقترحة
لقاحات كورونا الصينية تصل إلى سوريا يوم غد الخميس
تركيا.. فرض غرامة مالية كبيرة على سوريين بسبب حفل زفاف في أنقرة
صحة النظام: ضغط على أقسام الإسعاف وارتفاع في أعداد مصابي كورونا