"هاشميون".. ميليشيا إيرانية لحماية "المقدسات الشيعية" بدير الزور

تاريخ النشر: 16.02.2021 | 11:52 دمشق

آخر تحديث: 16.02.2021 | 11:53 دمشق

ديرالزور - خاص

بدأ "الحرس الثوري" الإيراني العمل على إنشاء ميليشيا جديدة، أطلق عليها اسم "هاشميون"، مهمتها "حماية المقدسات الشيعية" في ديرالزور.

وقال مصدر محلي لموقع تلفزيون سوريا، إن "الحرس الثوري" وجّه عدداً من الشخصيات، في مدينتي البوكمال والميادين بريف دير الزور، لتشكيل الميليشيا، عُرف منهم حكمت الحميد، أحد وجهاء عشيرة المشاهدة في الميادين، وأبو عيسى المشهداني، القيادي في الفوج 47 التابع للحرس الثوري في البوكمال.

وُيشرف على إنشاء الميليشيا من الجانب الإيراني، كل من مسؤول الأمن في الميادين "الحاج دهقان"، والقائد العام للميليشيات الإيرانية في البوكمال "الحاج عسكر".

اقرأ أيضاً: ميليشيا الحرس الثوري تنقل عدداً من مقارها في البوكمال

وأضاف المصدر أن "الحرس" اشترط على المكلّفين ضمَّ أشخاص يعود نسبهم إلى "آل البيت" حصراً، مشيراً إلى أن شباب عشيرة "المشاهدة" هم أبرز المرشّحين.

وستتركز مهام عناصر الميليشيا الجديدة، بعد اكتمال تأسيسها، على حماية المقدسات الشيعية، مثل نبع عين علي بريف الميادين، وقبة علي في ريف البوكمال، وغيرها، حسب ما ذكر المصدر.

وبيّن أن حوالي 40 شخصاً من مدينة الميادين انتسبوا إليها حتى الآن، إضافة إلى 50 آخرين في مدينة البوكمال، غالبيتهم من عشيرة "المشاهدة"، مضيفاً أن الميليشيا اتخذت منزلين كمقرين رئيسين لها حالياً، أحدهما في حي العلوة وسط مدينة الميادين، والآخر في الشارع العام بمدينة البوكمال.

ومن المفترض أن يحصل العنصر الواحد على 150 ألف ليرة سورية راتبا شهريا، مع وعود بازدياده في وقت لاحق، وفق المصدر.

اقرأ أيضاً: "الحرس الثوري" يعتزم تشكيل قوة عسكرية من أبناء دير الزور

وسبق وأن طرح "الحرس الثوري" على وجهاء وشيوخ عشائر في محافظة دير الزور، تشكيل قوة عسكرية من أبناء عشائر المنطقة، لتكون "رديفة وداعمة للحرس الثوري"، على أن تحصل على دعم عسكري ومادي مباشر من الأخير.