منسقو الاستجابة: 84 مدنياً ضحايا الحملة العسكرية الأخيرة للنظام

تاريخ النشر: 25.01.2020 | 17:41 دمشق

تلفزيون سوريا - متابعات

قال منسقو استجابة سوريا في بيان لهم، إن أعداد الضحايا المدنيين منذ بدء الحملة العسكرية لقوات النظام على شمال غربي سوريا في 14 من كانون الثاني الجاري وحتى 24 من كانون الثاني 2012 بلغ 84 شخصاً بينهم 32 طفلاً.

وأوضح منسقو الاستجابة أن عدد المناطق التي تم توثيقها، والتي تم استهدافها من قبل قوات النظام خلال الفترة ذاتها بلغت أكثر 121 منطقة، موزعين على محافظة إدلب 57 نقطة ومحافظة حماة 11 نقطة ومحافظة حلب 53 نقطة.

وأضاف منسقو الاستجابة أنه مع ارتفاع أعداد الضحايا المدنيين وعدد النقاط المستهدفة، بلغت أعداد النازحين التي تم توثيقها من المنطقة المنزوعة السلاح ومناطق أخرى حتى الآن 12371 عائلة (71257) وسط استمرار حركة النزوح في المناطق التي تتعرض للاستهداف المتكرر.

وأدان منسقو الاستجابة في بيانهم كافة الأعمال العسكرية التي يقوم بها النظام وحلفاؤه، وطالبوا المجتمع الدولي وكافة المنظمات الدولية لتحمل مسؤولياتها تجاه المدنيين في شمال غربي سوريا.

كما طالبوا كل المنظمات والهيئات الإنسانية ببذل مزيد من الجهود لتحقيق الاستقرار والاستجابة الإنسانية للمدنيين النازحين من مناطق التصعيد، والعمل على تقديم كافة أشكال الدعم بها.

مقالات مقترحة
حصيلة الوفيات والإصابات بفيروس كورونا في سوريا
خبراء يحذرون من تراجع مستوى التعليم في تركيا بسبب إغلاق المدارس
كورونا.. 8 حالات وفاة و147 إصابة جديدة في سوريا