منذ هدنة إدلب.. عودة 280 ألف نازح إلى مناطقهم

تاريخ النشر: 27.05.2020 | 16:51 دمشق

تلفزيون سوريا - متابعات

وثق منسقو استجابة سوريا في بيان، اليوم الأربعاء، عودة أكثر مِن 280 ألف نازح إلى مناطقهم في ريفي حلب وإدلب، عقب العمليات العسكرية في المنطقة والتي تسبّبت بنزوح مئات آلاف المدنيين.

وقال منسقو الاستجابة إن الفرق الميدانية واصلت عملية إحصاء أعداد العائدين مِن مناطق النزوح إلى البلدات والقرى في أرياف حلب وإدلب عقب وقف إطلاق النار - المتفق عليه بين تركيا وروسيا بتاريخ 5 من آذار 2020-، وأنها وثّقت عودة 281 ألفا و709 نسمة، حتى الـ 27 مِن شهر أيار الجاري.

وأضاف منسقو الاستجابة في بيانهم، أن النازحين العائدين توزّعوا على أرياف حلب وإدلب ضمن البلدات والقرى البعيدة عن مناطق التماس مع قوات نظام الأسد.

وطالب المنسقون مِن المدنيين توخي الحذر خلال العودة والانتباه مِن مخلّفات الحرب في المنطقة والأبنية الآيلة للسقوط في المناطق التي عادوا إليها، كما طالبوا المنظمات والهيئات الإنسانية بالعمل على إعادة نشاطها السابق وتفعيل الخدمات الأساسية في المناطق التي بدأت تشهد عودة للنازحين.

منسقو الاستجابة_0.jpg

اقرأ أيضاً.. عودة 271 ألف نازح في ريفي حلب وإدلب وعجز كبير بالاستجابة لهم

وسبق أن قال فريق الاستجابة، يوم 12 من أيار الجاري، أن خروقات قوات نظام الأسد لـ اتفاق وقف إطلاق النار في محافظة إدلب، تمنع مئات النازحين مِن العودة إلى منازلهم.

اقرأ أيضاً.. خروقات النظام لـ"هدنة" إدلب تمنع عودة النازحين

يذكر أن الرئيسين التركي رجب طيب أردوغان والروسي فلاديمير بوتين توصّلا، في الخامس مِن شهر آذار الماضي، إلى اتفاق لـ وقف إطلاق النار في محافظة إدلب - والأرياف المتصلة بها مِن محافظات حلب وحماة واللاذقية - وسط خروق للاتفاق ما تزال مستمرة مِن قوات نظام الأسد والميليشيات المساندة لها.

درعا.. ملازم في جيش النظام يهين لؤي العلي رئيس "الأمن العسكري"
تنفيذاً للاتفاق.. النظام يدخل تل شهاب غربي درعا ويفتتح مركزاً "للتسويات"
مع تسارع التطبيع.. هل ينجح الأردن في إعادة تعويم الأسد؟
تركيا.. عدد متلقي جرعتين من لقاح كورونا يتجاوز 68 في المئة
"محافظة حماة" تغلق صالات التعازي حتى إشعار آخـر
"الإنقاذ" تغلق المدارس وأماكن التجمعات في إدلب بسبب انتشار كورونا