مقتل 4 طيارين للنظام بانفجار مروحيتهم في مطار حماة

تاريخ النشر: 18.11.2019 | 12:14 دمشق

آخر تحديث: 18.11.2019 | 12:39 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ متابعات

أكدت وسائل إعلامية موالية للنظام صباح اليوم الإثنين، مقتل أربعة طيارين للنظام بانفجار مروحيتهم فوق مطار حماة العسكري.

ونعت صفحات مؤيدة للنظام، "المقدم شرف لؤي عباس، والرائد شرف ياسر رعد، والملازم شرف جلال العتر، والملازم شرف عبدو النبع"، ورتبة "شرف" تشير إلى أن القتلى هم من الشبيحة والدفاع الوطني.

وسُمع دوي انفجار ليل أمس في مطار حماة العسكري، وشوهدت حالة استنفار وإرباك كبيرة لدى قوات النظام في المدينة وداخل المطار، دون معرفة ما حدث، لحين تأكيد الحادثة صباح اليوم والتي تبيّن أن الانفجار ناجم عن سقوط مروحية محملة بالبراميل المتفجرة كانت متجهة إلى قصف المدنيين في إدلب، وقالت صفحات النظام: إن خللاً فنياً أصاب المروحية أثناء إقلاعها.

وتعرض مطار حماة العسكري منتصف أيار من العام الفائت، لدمار كبير لحق بالمطار وطائراته وحظائر الطائرات الحربية، بسبب انفجارات عنيفة وقعت في الجهة الشمالية الغربية من المطار الذي تزيد مساحته على 7 كم مربع.

وتسبب الانفجار حينها بمقتل 75 عنصراً للنظام وجرح أكثر من 100 آخرين. دون أن يقدم النظام أي حصيلة رسمية.

ويحوي المستودع الرئيسي في مطار حماة على مئات البراميل المصنَّعة من قبل مراكز البحوث العلمية، والتي يرجح أنها افتتحت مصنعاً للبراميل في المطار.

ويعتبر مطار حماة العسكري الملاصق للمدينة، أبرز قاعدة جوية للنظام ومركز انطلاق للمروحيات المحملة بالبراميل التي تقصف المدن والبلدات شمال غرب سوريا، ويضم المطار مراكز قيادة للميليشيات الإيرانية.

ويذكر أن 30 عنصراً من قوات النظام والميليشيات الإيرانية كانوا قد قتلوا وأصيب العشرات في نهاية نيسان من العام الفائت، جراء قصف إسرائيلي استهدف مواقع عسكرية في ريف حماة، وتحديداً في الفوج 47 ومقر الميليشيات الإيرانية قرب بلدة سلحب بريف حماة.

كلمات مفتاحية