مقتل 20 عنصراً من قوات النظام في الكتيبة المهجورة

تاريخ النشر: 11.12.2019 | 09:12 دمشق

آخر تحديث: 21.01.2020 | 14:23 دمشق

 تلفزيون سوريا - خاص

قتل 20 عنصراً من قوات نظام الأسد اليوم الأربعاء، إثر هجوم مباغت شنته الفصائل العسكرية على مواقع قوات النظام بريف إدلب، بحسب مراسل تلفزيون سوريا.

وأفاد مراسلنا بأن الفصائل العسكرية المشاركة في معركة " ولاتهنوا"؛ سيطرت على الكتيبة المهجورة بريف إدلب الجنوبي الشرقي، وأسفر الهجوم عن مقتل عناصر النظام. 

وأول الشهر الجاري كشفت فصائل عسكرية عن مقتل 110 عناصر من قوات النظام وميليشياتها خلال 24 ساعة في محاور جنوب شرق إدلب، وذلك ضمن معركة "ولا تهنوا" .

وأعلنت فصائل غرفة عمليات "الفتح المبين"، في وقتٍ سابق، بدء معركة تحت اسم "ولا تهنوا" ضد قوات النظام والميليشيات المساندة لها في ريف إدلب، وذلك ردّا على قصف روسيا والنظام للمناطق المأهولة بالسكّان في محافظة إدلب، والذي خلّف عشرات الضحايا مِن المدنيين.

وشهدت محافظة إدلب تصعيدا عسكريا من قوات النظام وروسيا الأسبوعين الماضيين، وقتلت الغارات الجوية 50 مدنياً خلال الأسبوع الأول من الشهر الجاري. 

مقالات مقترحة
السعودية تلزم الوافدين بالخضوع لحجر صحي مدة أسبوع
15 حالة وفاة و178 إصابة جديدة بفيروس كورونا في سوريا
تركيا تسجّل أقل عدد إصابات بكورونا منذ عدة أشهر