مقتل فلسطينيين برصاص الاحتلال في الجمعة الرابعة من"مسيرة العودة"

تاريخ النشر: 20.04.2018 | 19:19 دمشق

تلفزيون سوريا - وكالات

قتل شابان فلسطينيان، وأُصيب 40 آخرون بجراح مختلفة، برصاص جيش الاحتلال الإسرائيلي على المتظاهرين قرب السياج الأمني الفاصل بين شرقي قطاع غزة والاحتلال الإسرائيلي.
وذكر المتحدث باسم وزارة الصحة الفلسطينية أشرف القدرة، مقتل الشابين أحمد العثامنة (24 عاماً) وأحمد نبيل أبو عقل (25 عاماً) برصاص الاحتلال شمال قطاع غزة، كما سقط 40 جريحاً حتى الآن.

 


وبدأ صباح اليوم المئات من الفلسطينيين، بالتوافد نحو مخيمات "العودة" الخمسة المقامة على بعد 650 متراً من السياج الحدودي الفاصل بين قطاع غزة والاحتلال الإسرائيلي، للمشاركة بفعاليات الجمعة الرابعة من "مسيرة العودة"، والتي أطلقوا عليها اسم "جمعة الشهداء والأسرى"، تزامناً مع حلول يوم الأسير الفلسطيني الذي يوافق 17 من نيسان من كل عام.

ودعا ناشطون فلسطينيون إلى إطلاق طائرات ورقية بكثافة في هذا اليوم وإشعال إطارات المركبات، بعد أن استخدموها في الأيام الماضية على الحدود بين قطاع غزة والاحتلال.

 

 

وألقى الاحتلال الإسرائيلي الليلة الماضية منشورات على قطاع غزة تحذر الفلسطينيين من الاقتراب من السياج الحدودي.

ووصل عدد القتلى من الفلسطينيين الذين سقطوا برصاص الجيش الإسرائيلي، منذ بداية فعاليات "مسيرة العودة" في 30 آذار الماضي، إلى 37 شخصاً، فيما أصيب الآلاف بجروح.

وتطالب المسيرة بعودة الفلسطينيين لمنازلهم التي هٌجروا منها في حرب عام 1948، وباتت حاليا تحت سيطرة الاحتلال الإسرائيلي، ومن المتوقع أن تستمر فعاليات "مسيرة العودة الكبرى" حتى 15 من شهر أيار القادم.

 

 

 

مقالات مقترحة
ما تأثير الصيام على مناعة الجسم ضد فيروس كورونا؟
الدنمارك أول دولة أوروبية تتخلى عن استخدام لقاح "أسترازينيكا"
المعلمون في تركيا.. الفئة المقبلة لتلقي لقاح كورونا