مقتل عنصر من ميليشيا "الحشد الشعبي" في البوكمال شرقي سوريا

تاريخ النشر: 14.04.2022 | 14:33 دمشق

البوكمال - خاص

هاجم مجهولون ليل الأربعاء - الخميس مقراً تابعاً لميليشيا "الحشد الشعبي" العراقي، شرقي مدينة البوكمال، مما أدى إلى مقتل عنصر عراقي الجنسية.

وقالت مصادر محلية لموقع تلفزيون سوريا إن مجهولين تسللوا إلى إحدى نقاط ميليشيا "الحشد العراقي" على أطراف قرية الهري وقتلوا أحد عناصر المقر وسرقوا سلاحه، ثم لاذوا بالفرار.

وأضافت أن عناصر الحشد العراقي وعناصر الميليشيات الإيرانية استنفروا في المنطقة، ونفذوا حملة تفتيش استهدفت عدداً من المنازل القريبة من موقع الحادثة من دون تسجيل حالات اعتقال.

وأشارت المصادر إلى أن هذه العملية الثانية خلال أقل من أسبوع، التي يتعرض فيها مقراً تابعاً لميليشيا "الحشد الشعبي العراقي" إلى هجوم.

وتنتشر في منطقة الهري ومحيطها عدة نقاط عسكرية تابعة لميليشيا "الدفاع الوطني"، إضافة إلى نقاط تابعة لميليشيا "الحرس الثوري" الإيراني، وترجح المصادر أن تكون الحادثة وقعت بسبب خلافات بين هذه الميليشيات.

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار