مقتل شخص وإصابة آخرين بنيران قوة إسرائيلية داهمت مخيماً للنازحين

تاريخ النشر: 24.01.2019 | 15:31 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ وكالات

قتل شخص وأصيب خمسة مدنيين صباح اليوم الخميس في مخيم للنازحين على الشريط الحدودي مع الجولان المحتل بعد أن داهمت قوة من جيش الاحتلال الإسرائيلي المخيم وأطلقت الرصاص عشوائيا أثناء انسحابها.

وأفادت مصادر محلية لوكالة الأناضول بأن 10 جنود إسرائيليين داهموا مخيم الشحار الواقع غرب بلدة جباتا الخشب بالقرب من الحدود مع الجولان المحتل، لاشتباهها بنشاط لحزب الله اللبناني فيه.

وأوضحت المصادر أن القوة الإسرائيلية اشتبكت مع شخص مسلح داخل المخيم وقتلته، وفتحت الرصاص عشوائياً أثناء انسحابها ما أدى إلى إصابة 5 مدنيين بينهم نساء وأطفال.

وانتشرت قوات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة في المنطقة بعد الحادثة.

وكتب المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي أفيخاي أدرعي على حسابه في تويتر صباح اليوم "خلال ساعات الليلة الماضية رصدت قوات جيش الدفاع العاملة في جيب معزول بالقرب من السياج الحدودي مع سوريا إطلاق نار باتجاههم. لقد رد المقاتلون بإطلاق نار. لم تقع إصابات في صفوف قواتنا".

ويقطن مئات النازحين الذين فروا من قصف النظام في مخيم الشحار بريف القنيطرة الشمالي، كما تنتشر على الشريط الحدودي مع الجولان المحتل، مخيمات عدة منها بريقة وعكاشة والأمل والرحمة، إضافة إلى مخيم الكرامة غرب بلدة الرفيد جنوب القنيطرة.

مقالات مقترحة
حكومة الأسد تعتزم رفع أسعار الأدوية
كورونا.. أكثر من 450 إصابة جديدة بسوريا
الإصابات بكورونا تزداد في الرقة ومراكز الحجر ممتلئة