مقتل جميع ركاب طائرة أوكرانية سقطت في إيران

تاريخ النشر: 08.01.2020 | 08:41 دمشق

آخر تحديث: 15.06.2020 | 14:37 دمشق

تلفزيون سوريا - وكالات

سقطت، اليوم الأربعاء، طائرة ركاب أوكرانية من طراز "بيونغ 737" تقل 170 راكباً بعد إقلاعها بدقائق من مطار "الخميني" في العاصمة الإيرانية طهران.

وقال الرئيس الأوكراني فولودومير زيلينسكي إن جميع ركاب وأفراد طاقم الطائرة الأوكرانية التي تحطمت في إيران لقوا حتفهم، وذلك وفقاً لمعلومات أولية.

وأضاف في بيان أن بلاده تسعى للتحقق من ملابسات الحادث وعدد القتلى. يأتي ذلك في وقت قال فيه التلفزيون الإيراني ومسؤول أوكراني إن طائرة أوكرانية كان على متنها ما لا يقل عن 170 راكباً تحطمت اليوم الأربعاء بسبب مشكلات فنية بعد وقت قصير من إقلاعها من مطار الإمام الخميني في طهران وإن كل من كانوا على متنها لقُوا حتفهم.

وتحطمت الطائرة وهي من طراز بوينج 737 التابعة للخطوط الدولية الأوكرانية بالقرب من المطار واشتعلت فيها النيران. وقال مسؤول بوزارة الخارجية الأوكرانية في كييف إن جميع أفراد الطاقم والركاب قتلوا، مُستشهدا بمعلومات من شركة الطيران.

وقال بير حسين كوليفاند رئيس أجهزة الطوارئ الإيرانية للتلفزيون "الحريق شديد لدرجة أنه لا يمكننا القيام بأي جهود للإنقاذ... هناك 22 سيارة إسعاف وأربع حافلات إسعاف وطائرة هليكوبتر في المكان".

وذكر رضا جعفر زادة، وهو متحدث باسم هيئة الطيران المدني الإيرانية، أن عدد الركاب 170. ويشير موقع فلايت رادار24 لتتبع حركة الطيران إلى أن الطائرة المنكوبة كانت في طريقها إلى كييف.

وتزامن سقوط الطائرة مع شن الحرس الثوري الإيراني هجوما بصواريخ باليستية على قاعدة عين الأسد في الأنبار العراقية، والتي تضم قوات أميركية وأخرى للتحالف الدولي، كما استهدفت الصواريخ قاعدة عسكرية في أربيل، ولم تعلن واشنطن عن خسائر بشرية إثر الهجوم.

كلمات مفتاحية