مقتل العشرات من "قسد" وتنظيم الدولة شرق دير الزور

تاريخ النشر: 15.09.2018 | 15:09 دمشق

آخر تحديث: 28.01.2020 | 18:19 دمشق

تلفزيون سوريا-متابعات

قتل العشرات من قوات سورية الديمقراطية و عناصر تنظيم الدولة خلال اشتباكات بين الطرفين في ريف دير الزور الشرقي، آخر المناطق الخاضعة لسيطرة التنظيم. 

ونفذ عناصر من تنظيم الدولة كمينا في بلدة هجين مستغلين الطقس السيء الذي شهدته المنطقة في الأيام الماضية والعواصف الترابية، وحاصر التنظيم عناصر"قسد" في البلدة الحدودية مع العراق، ونفذ هجوماً بالعبوات الناسفة مترافقاً مع كثافة نارية، ما أدى لمقتل 20 عنصرا من "قسد".

وشنت "قسد" الأسبوع الماضي هجوماً بدعم من التحالف الدولي على آخر جيب يسيطر عليه التنظيم، ويضم قرى وبلدات في الضفة الشرقية لنهر الفرات، ويمتد من أطراف بلدة هجين شرق دير الزور، وصولاً إلى الحدود السورية – العراقية قرب مدينة البوكمال.

ويتمركز التنظيم في هذه المنطقة المحاصرة عقب خسارته لأهم معاقله لصالح قوات النظام و"قسد" من الجانب السوري، ولـ صالح القوات العراقية ومليشيا "الحشد الشعبي" والبشمركة الكردية من الجانب العراقي.

من جهتها قالت"قسد"في بيان على موقعها الرسمي، إنها قتلت 15 عنصراً من تنظيم الدولة خلال معارك في منطقتي الباغوز الفوقاني والسوسة شرقي محافظة دير الزور. 

وشنت"قسد" الثلاثاء الماضي المرحلة الأخيرة من عمليتها العسكرية "غضب الفرات" للسيطرة على آخر مناطق التنظيم في دير الزور، بمشاركة مجلس دير الزور العسكري وقوات حرس الحدود ووحدات حماية الشعب والمرأة، إضافةً لـ دعم جوي ومدفعي من قوات التحالف الدولي، وبالتنسيق مع الجيش العراقي.

مقالات مقترحة
موقع تلفزيون سوريا.. قصة نجاح لسلطة الصحافة في حقول من الألغام
"تلفزيون سوريا" يمضي لعامه الرابع بمؤسسة محترفة ومحتوى متميز
استطلاع آراء.. تلفزيون سوريا بعيون السوريين في الداخل
كورونا.. استعداد لخطة الطوارئ في مناطق سيطرة النظام
تحذير أميركي من استخدام عقار مضاد للطفيليات لعلاج فيروس كورونا
للمرة الأولى منذ أيلول.. لا إصابات بكورونا شمال غربي سوريا