مقتل أربعة جنود أتراك بانفجار سيارة ملغمة شرق الفرات

تاريخ النشر: 08.01.2020 | 22:14 دمشق

آخر تحديث: 20.06.2020 | 16:12 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ وكالات

قتل أربعة جنود أتراك اليوم الأربعاء، في تفجير سيارة ملغمة في المنطقة التي سيطرت عليها القوات التركية والجيش الوطني السوري خلال عملية "نبع السلام".

وأعلنت وزارة الدفاع التركية في بيان لها مقتل الجنود الأربعة من جراء هجوم بسيارة ملغمة أثناء قيامهم بأعمال مراقبة طريق في منطقة عملية "نبع السلام".

وأضاف البيان "تلقينا بحزن وألم عميق نبأ استشهاد جنودنا، نسأل الله الرحمة لشهدائنا، ونقدم التعازي لذويهم، ولقواتنا المسلحة، وشعبنا".

هذا ولم تكشف الوزارة مزيداً من التفاصيل عن مكان الانفجار، ولا الجهة التي تقف وراء التفجير.

وكانت وسائل إعلام من بينها وكالة أنباء النظام "سانا" قد تحدثت عن انفجار سيارة ملغمة اليوم الأربعاء، في قرية الأربعين بريف رأس العين.

وأوضحت أن السيارة الملغمة استهدفت حاجزاً للقوات التركية مما أدى إلى سقوط قتلى وجرحى في صفوف القوات التركية، وتم نقل الجرحى إلى مدينة جيلان بينار التركية لتلقي العلاج.

وتشهد المناطق التي سيطر عليها الجيش الوطني في ريفي الرقة والحسكة خلال عملية "نبع السلام" سلسلة تفجيرات متكررة، تسببت بسقوط عشرات المدنيين بين قتيل وجريح.

وكان الجيش التركي بمشاركة الجيش الوطني السوري قد أطلق في 9 تشرين الأول الماضي عملية "نبع السلام" في منطقة شرق الفرات بهدف طرد مقاتلي قوات سوريا الديمقراطية، قبل أن يعلن الجيش التركي في 17 من شهر تشرين الأول تعليق العمليات بعد توصل أنقرة وواشنطن لاتفاق يقضي بانسحاب قسد من المنطقة، وأعقبه اتفاق آخر مع روسيا في 22 من الشهر ذاته.

مقالات مقترحة
العراق: فرض إغلاق شامل في بغداد لمواجهة تفشي فيروس كورونا
السعودية تلزم الوافدين بالخضوع لحجر صحي مدة أسبوع
15 حالة وفاة و178 إصابة جديدة بفيروس كورونا في سوريا