معبر جرابلس يعلن استقبال السوريين الراغبين بقضاء إجازة العيد

23 شباط 2020
تلفزيون سوريا - متابعات

أعلن معبر جرابلس - الحدودي مع تركيا - شمال شرق حلب، اليوم الأحد، بدء استقبال السوريين الراغبين بقضاء إجازة العيد في الداخل السوري، بدءاً من يوم الثلاثاء القادم وحتى نهاية العام الجاري.

وجاء في بيان نشرته إدارة معبر جرابلس على معرّفاتها الرسميّة، أن المعبر سيبدأ منذ، الثلاثاء القادم، باستقبال السوريين حاملي بطاقة الحماية المؤقتة "كيملك" أو وثيقة إقامة صادرة عن أية ولاية في تركيا.

وأوضح بيان إدارة المعبر - الذي تشرف عليه الحكومة السورية المؤّقتة -، تعليمات تقديم الطلب مِن السوريين الراغبين بقضاء إجازة العيد في الداخل السوري، مضيفاً أن الذين لم يتجاوز عمرهم الـ 18 لن يُسمح لهم بالدخول إلّا بحضور ولي الأمر.

ومِن التعليمات التي أوردها البيان أيضاً، أنه يجب على المرأة الحامل إحضار وثيقة طبيّة مِن تركيا ليتسنى لها إدخال طفلها معها إلى تركيا في حال تمت ولادتها في الداخل السوري.

وسبق أن أعلن معبر جرابلس، عن إقرار إجازة جديدة - غير إجازة العيدين - للسوريين الحاملين لـ بطاقة الحماية المؤقتة أو الإقامة السياحية الصادرة مِن ولاية غازي عنتاب حصراً، وأن الإجازة محددة بـ 10 أيام فقط، ويحق لأي شخص التقدم بها كل ثلاثة أشهر مرة واحدة فقط، وأن العمل بها بدأ بتاريخ 1/ 1/ 2020.

اقرأ أيضاً.. معبر جرابلس يعلن عن إجازة جديدة للسوريين غير إجازة العيدين

وكانت إدارة معبر "باب السلامة" الحدودي في منطقة اعزاز شمال حلب قد أعلنت أيضاً، بدء الزيارات لـ قضاء إجازة العيد، اعتباراً مِن 23 من شباط إلى آخر يوم من العام الجاري، وأن العدد المسموح بدخوله هذا العام مِن 120 ألفاً إلى 150 ألف سوري.

يشار إلى أن تركيا تسمح لـ السوريين المقيمين على أراضيها (قرابة 3.6 مليون سوري) بالذهاب إلى سوريا خلال إجازتي عيد الفطر وعيد الأضحى، والعودة عقب انتهاء مدة الزيارة المحدّدة، في حين تبقى المعابر مغلقة باقي أيام العام باستثناء الحالات الإنسانية.

عدد المتعافين مِن كورونا في العالم يتجاوز الـ 200 ألف
منظمة الصحة تتوقع مليون إصابة بـ كورونا و50 ألف وفاة خلال أيام
أميركا.. أول دولة تتجاوز الـ 200 ألف إصابة بـ كورونا
أنقرة تعيد هيكلة فصائل إدلب وتنخُب أربعة "ألوية كوماندوس"
انفجار برتل تركي جنوب إدلب وتفجير جسر على طريق الـ M4
تثبيت نقاط عسكرية جديدة للجيش التركي غرب إدلب
الأسوأ لم يصب النظام بعد.. قانون قيصر قيد التنفيذ
مِن المسجد العمري.. أهالي درعا يحيون ذكرى الثورة
معالم الحياة في الثورة.. موت النظام