معارك الكر والفر تتواصل بين تحرير سوريا وتحرير الشام

تاريخ النشر: 17.04.2018 | 11:04 دمشق

آخر تحديث: 28.01.2020 | 18:10 دمشق

تلفزيون سوريا-أحمد أمين-إدلب

تتواصل الاشتباكات بين هيئة تحرير الشام وجبهة تحرير سوريا في ريف إدلب الجنوبي وريف حلب الغربي، بعد أيام من سيطرة الهيئة على مدينة خان شيخون وتقدمها باتجاه مدينة معرة النعمان.

وقال مراسل تلفزيون سوريا إن الاشتباكات مازالت دائرة بين الطرفين في محيط قرية الهبيط قرب خان شيخون بريف إدلب الجنوبي، وسط محاولات "تحرير سوريا" السيطرة على تل عاس.

ودارت الاشتباكات أيضا في ريف حلب الغربي واستعادت "الهيئة" السيطرة على قرية عاجل وتلتي النعمان و الضبعة وجمعية السعدية بريف حلب الغربين بعد سيطرة "الجبهة" على المناطق المذكورة أمس، وأضاف مراسلنا أن"تحرير سوريا" أسرت 7 مقاتلين "تركستان" كانوا يقاتلون إلى جانب الهيئة.

وامتدت الاشتباكات أمس إلى أطراف مدينة معرة النعمان بريف إدلب الجنوبي وسط محاولة الهيئة السيطرة على المدينة، حيث دارت اشتباكات عنيفة في محيط مشفى المدينة، وأعلنت جراء ذلك مجموعة من المنظمات الطبية السورية والإغاثية تعليق العمل في مستشفيات معرة النعمان ومحافظة إدلب احتجاجا على تهديد حياة الكادر الطبي والمرضى. 

وحاولت "هيئة تحرير الشام" اقتحام مدينة معرة النعمان من ثلاثة محاور، من شمال وجنوب وشرق المدينة بالآليات الثقيلة والعربات المصفحة، وسقط عدد من القتلى من الطرفين في المعارك التي تركزت في حاجز الناعورة على المدخل الشمالي للمدينة ومحطتي الكهرباء والمياه شمال المدينة.

مقالات مقترحة
تخصيص مستشفى الطوارئ بمدينة الفيحاء بدمشق مركزاً للقاح كورونا
"كورونا" يفتك بصحفيي الهند.. وفيات بالعشرات ونفوس مدمرة
حصيلة الوفيات والإصابات بفيروس كورونا في سوريا