مظاهرات شمال حلب في جمعة "مجازر روسية بموافقة دولية"

تاريخ النشر: 26.07.2019 | 18:07 دمشق

تلفزيون سوريا - خاص

شهدت مدينتا إعزاز والباب بريفي حلب الشمالي والشرقي، اليوم الجمعة، مظاهرات ندّدت بالقصف الدموي لروسيا والنظام على مدن وبلدات شمال غرب سوريا، وطالبت المجتمع الدولي بوقف المجازر، وأطلق المتظاهرون على هذه الجمعة اسم "مجازر روسية بموافقة دولية".

وأفاد مراسل تلفزيون سوريا بخروج المئات في مظاهرتين مركزتين في مدينتي الباب وإعزاز، ورفع المتظاهرون لافتات كُتب عليها، "معرة النعمان ستبقى أيقونة الثورة ولن يدنسها إجرامكم". وذلك في إشارة للمجازر العدة التي ارتكبتها طائرات النظام وروسيا في المدينة والتي كان قُتل في آخرها يوم الإثنين الفائت 31 مدنياً بينهم نساء وأطفال ومتطوع من الدفاع المدني.

 

مظاهرة مدينة إعزاز (وكالة ثقة)

 

 

 

وعبّر المتظاهرون عن غضبهم من الصمت الدولي وعدم وجود أي تحركات جدية لوقف المجازر بحق المدنيين في إدلب وحلب وحماة، يظهر في الصور التي نشرها ناشطون لافتات كُتب عليها "المجتمع الدولي شريك الأسد وروسيا في قتل الشعب السوري"، "المجرم الروسي قاتل لا ضامن".

 

مظاهرة مدينة إعزاز (وكالة ثورة شعب)

 

مظاهرة مدينة الباب (نداء سوريا)

 

وخلال الأسبوعين الماضيين، ازدادت وتيرة القصف الجوي والمدفعي من قبل روسيا وقوات النظام على مدن وبلدات عدة من محافظات إدلب وحماة وحلب، ما تسبب بمقتل عشرات المدنيين وجرح المئات.