مصر تعلن عدم نيتها إرسال قوات إلى سوريا

تاريخ النشر: 14.05.2018 | 20:05 دمشق

آخر تحديث: 15.06.2020 | 23:21 دمشق

تلفزيون سوريا - وكالات

أعلن وزير الخارجية المصري سامح شكري اليوم الإثنين عدم نية بلاده إرسال قوات إلى سوريا بحسب وكالة سبوتنيك الروسية.

وقال شكري خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده اليوم مع نظيره الروسي سيرغي لافروف إنَّ بلاده لن ترسل قواتها إلى سوريا موضحاً في الوقت ذاته بأن هذه القضايا غير مطروحة في الوقت الراهن.

وأضاف شكري خلال إجابته عن سؤال أحد الصحفيين حول إمكانية إرسال قوات مصرية لسوريا "كما أوضحت مصر في العديد من المناسبات أن خروج قواتها خارج أراضيها يتبع العقيدة العسكرية للقوات المصرية والتي مهامها الرئيسة هي الدفاع عن الأراضي المصرية، وأن خروجها مرهون بإجراءات قانونية ودستورية محكمة".

وأكد شكري بأنَّ بلاده لم تتطرق لهذه الموضوعات بمفهوم نظري أو احتمالات وأن هذه القضية غير مطروحة في الوقت الراهن على حد قوله.

ويأتي نفي وزير الخارجية المصرية لإرسال قوات بلاده ضمن قوات عربية إلى سوريا بعدما صرح في وقت سابق بأن فكرة إرسال قوات عربية إلى سوريا أمر وارد وتتم مناقشته بين مسؤولين من مختلف الدول.

وقال وقتها بأن فكرة إحلال قوات بأخرى ربما تكون عربية هو أمر وارد وهذا الطرح لا يتردد فقط على المستوى الإعلامي وإنما أيضا في المناقشات والمداولات بين مسؤولي الدول لبحث إمكانية إسهام هذه الأفكار في استقرار سوريا.

يذكر أن صحيفة وول ستريت جورنال كانت قد نقلت عن مسؤولين أمريكيين قولهم إن الولايات المتحدة الأمريكية تخطط لنشر قوات عسكرية عربية بدلاً من القوات الأميركية المتمركزة في شمال شرقي سوريا بعد هزيمة تنظيم الدولة.

فيما أعلن وزير الخارجية السعودي عادل الجبير استعداد بلاده لإرسال قوات من "التحالف الإسلامي" إلى سوريا في إطار التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة الأمريكية بحال صدر قرار بتوسيع هذا التحالف.

مقالات مقترحة
تركيا تسجل انخفاضاً مستمراً في أعداد إصابات كورونا
كورونا يواصل انتشاره في الهند وتحذيرات من موجة ثالثة "حتمية"
 تركيا.. 10 ملايين شخص تلقوا جرعتين من لقاح كورونا