مشفى المجتهد يستقبل عشرات المصابين بفيروس كورونا من قوات النظام

تاريخ النشر: 17.05.2020 | 20:23 دمشق

 تلفزيون سوريا - متابعات

استقبل مشفى المجتهد في العاصمة دمشق خلال الأسبوع الماضي، نحو 50 مصاباً بفيروس كورونا من العسكريين التابعين للنظام ومقاتلين من الميليشيات الموالية لطهران.

ونقل موقع صوت العاصمة عن مصدر طبي في المشفى قوله إن عشرات المصابين بفيروس كورونا من العسكريين التابعين لقوات النظام، بينهم مقاتلون إيرانيون وآخرون من جنسيات آسيوية، دخلوا دفعة واحدة إلى المشفى بعد تأكيد إصابتهم بالفيروس.

وأوضح المصدر أنه تم عزل المصابين في قسم خاص بعيد عن الأقسام المخصصة للمدنيين، كما منع الأطباء العاملين بالمشفى من الاقتراب منهم، باستثناء عدد من الممرضين والأطباء المعروفين بتعاملهم الدائم مع الإصابات العسكرية لمتابعة علاجهم.

ووثق موقع صوت العاصمة إصابة عدد من عناصر النظام من أبناء ريف دمشق بعد عودتهم من مهام في مناطق على تماس مع الميليشيات الإيرانية.

يذكر أن نظام الأسد كان قد فرض حجراً صحياً على منطقة "السيدة زينب" بريف دمشق والتي تعتبر المعقل الرئيسي للميليشيات الإيرانية، وذلك في ظل انتشار فيروس كورونا.

فيما تستمر إيران بنقل عناصر ميليشياتها، بمعدل طائرة كل 48 ساعة تصل دمشق، وتحمل عناصر من الميليشيات الإيرانية من جنسيات مختلفة.

يذكر أن نظام الأسد اعترف حتى الآن بإصابة 51 إصابة بفيروس كورونا، شفي منهم 36 شخصاً، فيما توفي ثلاثة أشخاص.

درعا.. إجراء تسوية جديدة وإعادة نقاط عسكرية للنظام في طفس
النظام يعتقل شباناً في درعا ويستبدل حواجز الفرقة الرابعة بالأمن العسكري
الدفاع الروسية: الأوضاع باتت مستقرة جنوبي سوريا بفضل الجنود الروس
9 وفيات و1216 إصابة جديدة بكورونا شمال غربي سوريا
مناطق سيطرة النظام السوري.. 4% فقط تلقوا لقاح كورونا والإصابات تتضاعف
طبيب سوري.. متحور دلتا من كورونا يصيب الشباب بشكل أكبر