مسيحيو محافظة إدلب يحتفلون بعيد الفصح

تاريخ النشر: 02.04.2018 | 11:04 دمشق

آخر تحديث: 28.01.2020 | 18:09 دمشق

تلفزيون سوريا

احتفل مسيحيو محافظة إدلب، بعيد الفصح المجيد (قيامة المسيح)، في بلدة القنية التابعة لجسر الشغور في الريف الغربي.

وقال ناشطون محليون لموقع تلفزيون سوريا، إن مسيحي القرى في منطقة جسر الشغور، أدّوا، أمس الأحد، قدّاساتهم في "دير القديس يوسف" بالبلدة، دون أي معوقات اعترضتهم.

ويقطن غالبية مسيحيي محافظة إدلب، في بلدات "القنية، والجديدة، واليعقوبية، والغسانية" بريف جسر الشغور التي تسيطر عليها فصائل عسكرية من الجيش السوري الحر و"الكتائب الإسلامية".

هذا وطالب "بابا الفاتيكان" (فرانسيس) خلال كلمة في ساحة "القديس بطرس" بالفاتيكان، أمس، بـ"وضع حد فوري للإبادة الجارية" في سوريا، كما دعا إلى "المصالحة في الشرق الأوسط، والسلام في الأرض المقدسة فلسطين".

وتزامناً مع عيد الفصح الذي يحتفل فيه مسيحيو إدلب، تشهد المحافظة استقبال دفعات من مهجّري الغوطة الشرقية في ريف دمشق، بعد تعرضها منذ أكثر من شهر لحملة عسكرية "شرسة" لروسيا والنظام.

مقالات مقترحة
فتاة ملثمة استغلت إجراءات كورونا وطعنت طالبة في جامعة تشرين
مجلس الأمن يصوّت على مشروع هدنة عالمية لـ توزيع لقاحات كورونا
وزير الصحة التركي: الحظر سيبقى في بعض الولايات بسبب كورونا