مسؤول إيزيدي: انتهاكات جسيمة بحق الإيزيديّات في مخيم الهول

تاريخ النشر: 25.08.2019 | 22:46 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ وكالات

طالب محما خليل علي آغا قائم مقام قضاء سنجار التابع لمحافظة نينوى العراقية والنائب السابق عن المكون الإيزيدي الحكومة العراقية والمجتمع الدولي بإنقاذ الإيزيديات في مخيم الهول في شمالي شرق سوريا، وأشار إلى تعرضهن للضرب والإهانة.

ونقلت وسائل إعلام عراقية عن علي آغا قوله في بيان له اليوم "إن مخيم الهول الذي تسيطر عليه قوات سوريا الديمقراطية، تمارس فيه انتهاكات صارخة لحقوق الإنسان بحق الأسيرات الإيزيديات اللاتي يتعرضن للضرب والإهانة تحت أنظار المنظمات الدولية، بالإضافة إلى منعهن من العودة إلى ذويهن".

وأضاف "إن هذا الأمر يعد نقطة سوداء في حق المنظمات الدولية التي تغض النظر عن هذه الانتهاكات، فإذا كان اهتمام هذه المنظمات بالإنسان، فكان الأولى بها خلاصهم من الظلم".

وأوضح علي آغا "من المؤسف غياب الحكومة العراقية عن هذا الموضوع، وإذا لم تتحرك الحكومة فعلى المرجعيات والمجتمع الإيزيدي والشعب العراقي التحرك، وممارسة ضغط على الحكومة العراقية حتى لو تطلب ذلك إقامة دعوة قضائية ضدها وضد المنظمات الدولية والإنسانية".

وأفاد بأنه من المفارقات الغريبة أن تقوم المنظمات بنقل عوائل عناصر تنظيم "الدولة" وفرزهم، بينما لا تعمل على نقل ضحايا التنظيم من هذا المعسكر.

لكنه طالب حكومة إقليم شمال العراق بالتدخل وقال "مثلما قامت حكومة الإقليم بالسابق بتحرير 3500 إيزيدي، نناشدها بالعمل على تخليص أخواتنا وأمهاتنا الإيزيديات من هذا الظلم والتحرك سريعا لإنهاء هذا الملف".

يذكر أن عددا من الإيزيديات وأطفالهن ممن خرجوا من الباغوز يعيشون في مخيم الهول المخصص للنازحين وعوائل عناصر تنظيم "الدولة".

على غرار درعا البلد.. اتفاقيات "تسوية" مستمرة في الريف الغربي
مهدداً بالخيار العسكري.. النظام يطالب وجهاء مدينة طفس بتسليم مزيد من الأسلحة
قوات النظام تدخل إلى مدينة طفس بريف درعا تنفيذاً لاتفاق التسوية
فايزر تنصح بتلقيح الأطفال بلقاحها المضاد لكورونا بجرعات مخفضة
كورونا.. 6 وفيات في الأسبوع الماضي بريف حماة والإصابات ترتفع بطرطوس
كورونا عالمياً.. أكثر من 4.6 ملايين وفاة و228 مليون إصابة