مدنيون يحرقون منازلهم قبل النزوح كي لا تدخلها قوات الأسد (فيديو)

04 شباط 2020
 تلفزيون سوريا ـ متابعات

تداول ناشطون على وسائل التواصل الاجتماعي تسجيلين مصورين لمدنيين في إدلب يحرقون منازلهم قبل تهجيرهم من مدنهم التي تقصفها قوات النظام وروسيا.

وأقدم مواطن سوري من مدينة سراقب على حرق منزله المكوّن من طابقين سكنيين، والمستودعات الموجودة أسفل البناء، وذلك قبل أن يُهجّر من مدينته التي باتت قوات النظام وروسيا الآن على مشارفها، حيث نزح أهالي سراقب من مدينتهم قبل أيام.

 

 

ويقول صاحب المنزل في الفيديو الذي سجله بنفسه، أنه أحرق منزله كي لا يرى عناصر النظام به في حال سيطروا على المدينة، مطلقاً الشتائم عليهم.

وفي فيديو آخر، أحرق متطوع في الدفاع المدني منزله والأثاث بداخله في مدينة معرة النعمان قبل خروجهم منها، وسيطرة النظام عليها.

 

 

ونشر ناشطون صورة للمتطوع بعد حرق منزله، موضحاً أنه أقدم على ذلك كي لا تدخله قوات النظام وتسرق محتوياته.

 

WhatsApp Image 2020-02-04 at 12.22.13 AM.jpeg

 

ولفت الناشطون إلى أن فرق الدفاع المدني في معرة النعمان ساعدت مئات العائلات النازحة بالخروج من المدينة ونقل أثاث منازلهم، لكن بعد اقتراب قوات النظام من المدينة لم يعد لديهم وقتاً كافياً لإخلاء منازلهم ونقل محتوياتها.

مقالات مقترحة
عدد إصابات كورونا يتجاوز الألف في مناطق سيطرة النظام
إصابة جديدة بفيروس كورونا في شمال غربي سوريا
حالتا وفاة بفيروس كورونا وحجر للمصابين في مناطق الإدارة الذاتية
إصدار مرئي للتنظيم المسؤول عن استهداف الدورية المشتركة على الـM4
قتلى لقوات النظام في جبل الأكراد بعد إحباط محاولة تسللهم
ضحايا مدنيون بغارات جوية على مدينة بنش شمالي إدلب (فيديو)
رايبورن: صيف قيصر سيستمر على الأسد وحلفائه حتى النهاية
حجاب ورايبورن يبحثان أفضل السبل لتطبيق قانون قيصر
شركات نفط في لبنان يديرها مهرّب سوري وعضو في برلمان النظام