محكمة الحريري تؤجل النطق بالحكم

تاريخ النشر: 06.08.2020 | 10:05 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ وكالات

أجلت المحكمة الدولية الخاصة بلبنان النطق بالحكم في قضية اغتيال رئيس الحكومة الأسبق رفيق الحريري، من 7 آب إلى 18 آب الجاري، وذلك على خلفية الانفجار الضخم الذي شهدته بيروت الثلاثاء الفائت.

وأصدرت غرفة الدرجة الأولى بالمحكمة من مقرها في لاهاي بهولندا أمس الأربعاء، بياناً قالت فيه، إنها قررت هذا التأجيل احتراما للأعداد الكبيرة من ضحايا الانفجار المدمر في بيروت، ومراعاة لإعلان لبنان الحداد العام 3 أيام، بحسب ما نشر على وكالة الأناضول.

وأعربت المحكمة عن "حزنها العميق وصدمتها الشديدة إزاء الأحداث المأساوية التي هزت لبنان، وتضامنها مع الشعب اللبناني في هذه الأوقات العصيبة".

وستُصدر غرفة الدرجة الأولى الحكم في الساعة 11:00 بتوقيت وسط أوروبا من صباح يوم الثلاثاء 18 آب/أغسطس  2020، وفق ما ذكر موقع المحكمة الخاصة بلبنان.

 

‏لقطة الشاشة ٢٠٢٠-٠٨-٠٦ في ٠٩.١٣.٤٠.png
قرار بتحديد جدول زمني تؤجّل به النطق بالحكم في قضية الحريري (المحكمة الدولية الخاصة بلبنان)

 

وحصل انفجار ضخم في مرفأ بيروت، أول أمس الثلاثاء، ما أدى إلى سقوط 137 قتيلا ونحو 5 آلاف جريح، إضافة إلى عشرات المفقودين تحت الأنقاض (حصيلة غير نهائية)، بجانب دمار مادي هائل، وفق وزير الصحة، حمد حسن. كما قدّر محافظ بيروت مروان عبود، قيمة أضرار الانفجار المبدئية بين 10 إلى 15 مليار دولار.

يذكر أن رفيق الحريري اغتيل مع 21 شخصاً وأصيب 226 بجروح، في 14 شباط عام 2005، بانفجار تعادل قوته 1800 كغم من مادة "تي إن تي"، أثناء مرور موكبه قبالة فندق سان جورج العريق وسط بيروت. 

درعا.. ملازم في جيش النظام يهين لؤي العلي رئيس "الأمن العسكري"
تنفيذاً للاتفاق.. النظام يدخل تل شهاب غربي درعا ويفتتح مركزاً "للتسويات"
مع تسارع التطبيع.. هل ينجح الأردن في إعادة تعويم الأسد؟
تركيا.. عدد متلقي جرعتين من لقاح كورونا يتجاوز 68 في المئة
"محافظة حماة" تغلق صالات التعازي حتى إشعار آخـر
"الإنقاذ" تغلق المدارس وأماكن التجمعات في إدلب بسبب انتشار كورونا