مجهولون يغتالون إمام مسجد بريف دير الزور الغربي

تاريخ النشر: 31.05.2021 | 12:53 دمشق

إسطنبول - خاص

اغتال مسلحان مجهولان أمس الأحد خطيب وإمام مسجد قرية "الجنينة" بريف دير الزور الغربي الواقع تحت سيطرة "قوات سوريا الديمقراطية/ قسد".

وأفاد مصدر محلي لـ موقع تلفزيون سوريا، بأن مسلَحين ملثّمين يستقلان دراجة نارية أطلقا النار على إمام وخطيب مسجد قرية الجنينة الشيخ "يوسف حنين الخليفة العسكر" عقب خروجه من المسجد بعد صلاة العشاء، قبل أن يلوذا بالفرار.

وأضاف المصدر أن الشيخ العسكر من أبناء حيّ "الحويقة" في مدينة دير الزور، وكان قد نزح من المدينة عقب سيطرة قوات النظام عليها منذ نحو 3 سنوات قبل أن يعمل إماماً وخطيباً لمسجد الجنينة التابع لـ مديرية الأوقاف في "الإدارة الذاتية".

وأوضح المصدر أن عددا من صفحات الناشطين المعارضين لنظام الأسد ولسياسات "قسد" في ريف دير الزور، نعت الشيخ يوسف الخليفة العسكر، ووصفته بأنه أحد "ثوار مدينة دير الزور"، مضيفاً أنه حظي باحترام  كثيرين من أبناء المنطقة.

 

 

وتشهد المناطق الخاضعة لسيطرة "قسد" بريف دير الزور الشرقي، عددا من عمليات الاغتيال التي غالباً ما تستهدف وجهاء وشيوخ العشائر والمناهضين لسياساتها، بالإضافة إلى قادة سابقين في الجيش السوري الحر، وموظفين تابعين لـ"الإدارة الذاتية" من أهالي المحافظة، وسط حالة غير مسبوقة من الانفلات الأمني.

واشنطن تدين مقتل المدنيين في إدلب وتجدد دعمها لمحاسبة نظام الأسد
قلق أممي بالغ إزاء التصعيد العسكري شمال غربي سوريا
الردع في إدلب: استراتيجية غائبة وبدائل متاحة
دراسة: زيادة الفترة الفاصلة بين جرعتي لقاح فايزر يعزز مستويات الأجسام المضادة
صندوق النقد الدولي: اقتصاد العالم يخسر 15 تريليون دولار بضغط كورونا
منظمة أممية: النساء هن الأكثر تضرراً من كورونا في سوق العمل