مجلس سوريا الديمقراطية يبدي استعداده للتعاون مع القوات العربية

تاريخ النشر: 30.04.2018 | 16:27 دمشق

تلفزيون سوريا - وكالات

أكد رياض درار الرئيس المشترك لمجلس سوريا الديمقراطية استعداد قوات سوريا الديمقراطية للتعاون مع القوات العربية التي ستدخل سوريا تحت مظلة التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة الأمريكية.

وفي حديث لموقع "باسنيوز" المقرب من حكومة إقليم شمال العراق قال درار "إن القوات العربية التي ستدخل سوريا تحت مظلة التحالف الدولي ستكون كقوات ردع للمساعدة في حماية مناطق شرق الفرات من أي اعتداء محتمل".

كما تطرق درار خلال حديثه لاحتمال انسحاب القوات الأمريكية من سوريا بعد تصريحات الرئيس الأمريكي عن رغبته بسحب قوات بلاده من سوريا، حيث استبعد حدوث ذلك لأنه يعتقد أن الهدفين الأمريكيين بالقضاء على تنظيم "الدولة" ومنع التمدد الإيراني في المنطقة لم يتحققا بعد.

كما أكد أن الحل في سوريا لم ينجز بعد لذلك فإن أمريكا ودول التحالف لن تقبل بتفرد روسيا على النحو الذي ترسمه مع تركيا وإيران.

أما بخصوص التمثيل العربي داخل قوات سوريا الديمقراطية التي تشكل وحدات حماية الشعب عمودها الفقري فأكد درار وجود مشاركة عربية واسعة في مناطق شرق الفرات لحماية مناطقهم من تنظيم "الدولة"، وأعدادهم بازدياد وتقام لهم دورات تدريبية لتخريج أعداد كافية منهم.

وبخصوص الهجوم الذي شنته قوات النظام في مناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطية شرق نهر الفرات أكد درار أنّ هذه المواجهات تؤكد على أن كل قوة سترد إلى حين تحقيق حل سياسي، مبدياً استعداد مجلس سوريا الديمقراطية للمشاركة في التفاوض لحل الأزمة السورية.

وقال بأنهم يدافعون عن المناطق التي طردوا منها تنظيم "الدولة" لإعادتها لسوريا الموحدة، وليس لنظام الاستبداد في دمشق على حد وصفه.

وكان شيرزاد يزيدي ممثل الإدارة الذاتية لحزب الاتحاد الديمقراطي في إقليم كردستان العراق قال قبل يومين إن القائد العام لقوات سوريا الديمقراطية رحّب بوجود قوات عربية، وأبدى استعداد قواته للتعاون مع مثل هذه القوات في إطار التحالف الدولي، وأنهم لن يكونوا ضد وجود هذه القوات العربية التي قد تشكل ردعاً للقوات التركية في سوريا التي تهدف لقضم الشمالَين السوري والعراقي على حد وصفه.

مقالات مقترحة
ما تأثير الصيام على مناعة الجسم ضد فيروس كورونا؟
الدنمارك أول دولة أوروبية تتخلى عن استخدام لقاح "أسترازينيكا"
المعلمون في تركيا.. الفئة المقبلة لتلقي لقاح كورونا