متظاهرون يعلقون مشانق لـ زعماء لبنانيين ويهتفون ضد حزب الله

تاريخ النشر: 08.08.2020 | 19:41 دمشق

آخر تحديث: 09.08.2020 | 10:53 دمشق

 تلفزيون سوريا - خاص

علق آلاف المتظاهرين اللبنانيين الغاضبين من الطبقة السياسية الحاكمة، صوراً للزعماء اللبنانيين على المشانق تعبيراً عن غضبهم بعد كارثة انفجار بيروت والتي أدت إلى مقتل 158 مدنياً.

وخلال المظاهرات الحاشدة التي تشهد العاصمة بيروت مساء اليوم، قام المتظاهرون بتعليق صور للزعماء السياسيين اللبنانيين من بينهم أمين عام حزب الله حسن نصر الله والرئيس اللبناني ميشيل عون على المشانق في ساحة الشهداء.

في السياق احتشد مئات المتظاهرين اللبنانيين للتنديد بممارسات حزب الله وهتفوا بشعارات تتهمه بالإرهاب من قبيل "إرهابي إرهابي.. حزب الله إرهابي".

وقبيل المظاهرات أفاد مراسل تلفزيون سوريا بأن موالين لحزب الله وحركة أمل قاموا بمهاجمة القوى الأمنية بالحجارة والمفرقعات وأحرقوا ممتلكات عامة وخاصة بهدف إثارة الفوضى ومنع نزول المدنيين للمظاهرات.

من جانبها أطلقت قوات الأمن الغاز المسيل للدموع لتفريق المتظاهرين الذين يحاولون الوصول إلى مبنى البرلمان مما أدى إلى سقوط عدد من الجرحى، حيث قام الصليب الأحمر بنقل 14 جريحاً إلى المستشفيات، في حين تمت معالجة 44 ميدانياً في مكان التظاهر.

وأوضح مراسل تلفزيون سوريا أن عناصر وضباط فوج إطفاء بيروت رفضوا الامتثال لقائد الفوج الذي طلب منهم بأمر من عمليات قوى الأمن الداخلي بتوجيه سيارات الإطفاء لقمع المتظاهرين في وسط بيروت وذلك بسبب خسارتهم عشرة زملاء لهم استشهدوا في انفجار المرفأ.

بدوره أمر محافظ بيروت فوج إطفاء مدينة بيروت بعدم إخراج أي سيارة إطفاء إلى الشارع باستثناء الحالات التي تتعلق بإطفاء الحرائق فقط.

يذكر أن مظاهرات اليوم تأتي استجابة للدعوات التي أطلقها العديد من الناشطين وأهالي ضحايا انفجار ميناء بيروت من أجل المطالبة بمحاسبة كل المسؤولين عن تلك المأساة واستقالة الحكومة ورئيس الجمهورية.

اتفاق لوقف إطلاق النار في درعا برعاية روسية
"الوطني الكردي" يتضامن مع درعا ويطالب المجتمع الدولي بالتحرك لوقف اقتحامها
الأمم المتحدة تعرب عن قلق بالغ إزاء التصعيد في درعا وتدعو لوقف إطلاق النار
منظمة الصحة: موجة رابعة من كورونا تضرب 15 دولة
جو بايدن يقترح منح 100 دولار لكل شخص يتلقى اللقاح المضاد لكورونا
منها سوريا.. دول لم تتجاوز نسبة التطعيم فيها 1%