مباحثات أميركية روسية حول الملف السوري

تاريخ النشر: 12.06.2020 | 10:51 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ متابعات

أجرى كل من المبعوث الأميركي إلى سوريا جيمس جيفري ونائب وزير الخارجية الروسي سيرغي فيرشينين أمس الخميس مباحثات حول الملف السوري.

وقالت الخارجية الأميركية في بيان، إن جيفري تحدث هاتفياً مع فيرشينين بشأن الوضع في سوريا، وناقشا العملية السياسية في وسوريا بما يتماشى مع قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2254. وأضاف البيان "ناقشا أيضاً آخر التطورات في إدلب وفي شمال شرق وجنوب غرب البلاد".

من جانبها ذكرت الخارجية الروسية في بيان أن فيرشينين وجيفري بحثا "بشكل مفصل مسائل تمرير عملية التسوية السياسية للأزمة السورية بالتوافق مع القرار 2254 لمجلس الأمن، والذي ينص على الالتزام باحترام سيادة الجمهورية العربية السورية واستقلالها ووحدة أراضيها".

كما ناقش الجانبان، حسب البيان، "الأوضاع على الأرض في سوريا، بما في ذلك مهمات ضمان إرساء الاستقرار في إدلب ومنطقة شرق الفرات وجنوب البلاد".

وتأتي الخطوة بعد يومين من تأكيد نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي ريابكوف استعداد موسكو للحوار مع واشنطن حول مختلف القضايا الثنائية والدولية، بما في ذلك سوريا.

والأربعاء شدّدت الخارجية الأميركية على أن نظام الأسد هو المسؤول عن الانهيار الاقتصادي الحاصل في سوريا، ولا حل أمامه إلا بتطبيق قرار مجلس الأمن 2254، مهددة بمزيد من العقوبات.

وهددت باستمرار فرض العقوبات والضغط الاقتصادي على نظام الأسد "إلى حين تحقيق تقدم لا رجعة فيه في المسار السياسي، من خلال وقف لإطلاق النار على مستوى البلاد بحسب ما يدعو إليه قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2254".

بموجب الاتفاق.. قوات النظام تدخل مدينة داعل وتُخلي حاجزاً في درعا البلد
درعا.. ملازم في جيش النظام يهين لؤي العلي رئيس "الأمن العسكري"
تنفيذاً للاتفاق.. النظام يدخل تل شهاب غربي درعا ويفتتح مركزاً "للتسويات"
"الصحة العالمية" توصي بأول علاج وقائي للمرضى المعرضين للخطر من كورونا
منظمة الصحة العالمية: الإصابات والوفيات بكورونا تنخفض عالمياً
10 وفيات و170 إصابة جديدة بفيروس كورونا شمال شرقي سوريا