لتخفيف النفقات.. فرن للحلويات بدمشق يستخدم مادة ممنوعة بدلاً من البيض والسمن

تاريخ النشر: 10.07.2021 | 20:40 دمشق

إسطنبول - متابعات

أصدر القاضي العسكري الرابع بدمشق التابع لنظام الأسد حكماً بالسجن لمدة عامين وغرامة عشرة ملايين ليرة سورية بحق مستثمر فرن "معروك" والعاملين معه بتهمة "استخدام مواد محظورة"، وإغلاق المخبز لمدة ستة أشهر.

وبحسب موقع "صاحبة الجلالة"، بدأت القصة في شهر رمضان الماضي عندما استخدم "س.ل"، بالاتفاق مع عماله في الفرن الذي يستثمره في منطقة السويقة بالعاصمة دمشق، مادة كيميائية بديلة عن البيض والسمن لصناعة المعروك تُسمى بالعامية "المعمعون" أو "الدابوق"، وذلك للتقليل من النفقات.

وفي أحد المرات، في أثناء إفراغ حمولة جديدة للفرن، أُلقي القبض على مستثمر الفرن والعمال بالجرم المشهود وضبط كمية 120 كغ من "الدابوق" و 150 كغ من العجين المخلوط بها، إضافة إلى مئة قطعة معروك، ليتبين بعد تحليلها وجود المادة المحظورة فيها، وفق "المصدر".

وأشار إلى أن المسؤول عن الفرن اعترف بشراء "الدابوق" من أحد التجار، إذ حصل في البداية على كيس واحد بحجم 10 كيلوغرامات بسعر 8000 ليرة وقام بخلطها مع الدقيق وبيعها، وخلال فترة قصيرة زاد استهلاك المادة ضمن الفرع لكونهم استعاضوا عن البيض والسمن بها.

ما هو الدابوق؟

هو مركب بروتيني، عبارة عن خليط من مادتي الغلوتنين والغليادين التي تشكل 80% من البروتين الموجود في بذرة القمح.

ويوجد "الدابوق" بنسب معينة في دقيق القمح، ولا ينحل في الماء، يُستخرج بعدة طرق منها تمرير النشاء في كيس قماشي يحتوي على القمح، وبعد عجنه تحت الماء تخرج منه مادة الدابوق.

توقعات باجتياح متحور "أوميكرون" العالم خلال 6 أشهر
عبر سيدة قادمة من جنوب أفريقيا.. الإمارات تسجّل أول إصابة بـ "أوميكرون"
تسجيل أول إصابة بالمتحور "أوميكرون" في الولايات المتحدة الأميركية
"فورين بوليسي": بشار الأسد سمح بعودة عمه رفعت إلى سوريا استرضاء للعلويين
فيصل المقداد: لولا علاقتنا مع إيران لكانت الأوضاع ملتهبة في الوطن العربي
بين عالَمين