لافروف يتهم واشنطن باتباع نهج تفكيك سوريا

تاريخ النشر: 03.05.2018 | 16:05 دمشق

تلفزيون سوريا - وكالات

اتهم وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف الولايات المتحدة باتباع نهج تفكيك سوريا بشكل عملي من خلال زيادة نشاطها شرق الفرات.

وقال لافروف في مقابلة مع مجلة "بانوراما" الإيطالية بأن الولايات المتحدة الأمريكية تنشط بالتمركز على ضفة نهر الفرات الشرقية في سوريا.

وأضاف بأن الولايات المتحدة تتبع بشكل عملي نهجا يرمي لتفكيك سوريا من خلال هذا النشاط.

كما تطرق لافروف في حديثه عن التدهور المستمر في العلاقات الروسية الأمريكية وأفاد بأن الرهاب الروسي الفائض على مستوى المؤسسة الامريكية ألغى مبادرة الرئيس الأمريكي دونالد ترمب الإيجابية.

وأضاف لافروف بأن المؤسسة الأمريكية تدعو إلى كبح روسيا المنتظم باستخدام العقوبات وغيرها من آليات الضغط، ويقدمونها على أنها تهديد.

وقال سيرغي لافروف: "إن هذا كله ولد من الصراعات السياسية الداخلية في واشنطن، ولا يمت للواقع بصلة".

واعتبر لافروف بأن الوضع المتوتر في العالم متعلق بالإجراءات الأحادية للولايات المتحدة والدول الغربية، الخاضعة للتوجيه الأمريكي على حد وصفه.

وأوضح بأن العالم أصبح أكثر توترا وأقل قابلية للتنبؤ، مشيراً إلى أن هذه الدول تساهم في إشعال المواجهة وتخلق جوا من عدم الثقة وعدم اليقين الاستراتيجي وتجمد قنوات الحوار.

يذكر أن روسيا التي تتهم الولايات المتحدة بتفكيك سوريا، تشرف بشكل مباشر على سياسة التهجير والتغيير الديموغرافي للمناطق السورية الثائرة، كما أنها مسؤولة بشكل مباشر عن عدد كبير من المجازر التي ارتكبها طيرانها الحربي بحق المدنيين السورين منذ تدخلها في سوريا بهدف دعم النظام ضد الشعب السوري الثائر.

مقالات مقترحة
"الصحة العالمية": تأخير موعد تسليم لقاحات "كورونا" إلى سوريا
تركيا.. أعلى حصيلة إصابات يومية بكورونا و"الداخلية" تصدر تعميماً
كورونا.. 7 وفيات و104 إصابات جديدة في مناطق "النظام"