لافروف يتهم قسد بإطلاق سراح عناصر "داعش" مقابل رشوة

تاريخ النشر: 18.01.2020 | 18:37 دمشق

آخر تحديث: 20.06.2020 | 16:12 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ وكالات

اتهم وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف قوات سوريا الديمقراطية بأنها تطلق سراح عناصر إرهابية في إشارة لعناصر تنظيم "الدولة" من معسكرات خاصة مقابل رشوة، وأن بلاده تتحقق من هذه المعلومات، بحسب وكالة سبوتنيك الروسية.

وقال لافروف في مؤتمر صحفي أمس " تصلنا معلومات مقلقة، نتحقق منها الآن، بأن قوات سوريا الديمقراطية تطلق سراح الإرهابيين مقابل رشوة محددة، وهؤلاء يبدؤون بالاستقرار في مناطق مختلفة من الأراضي السورية".

وأضاف لافروف "هذه المعلومات مقلقة، ولقد حذرنا شركاءنا الأمريكيين الذين لديهم نفوذ على قسد، ألا يهرب المعتقلون الإرهابيون الذين يخضعون للحراسة في المخيمات، للأسف، ما زال هذا الخطر قائما".

وشدد "لافروف" على أنّ حوالي 10 آلاف إرهابي موجودون في منطقة شرق الفرات في سوريا، معتبراً أنّ مواجهتهم من أولويات سياسة روسيا في سوريا.

بدوره نفى مظلوم عبد القائد العام لقوات سوريا الديمقراطية الاتهامات الروسية عبر تغريدة له على تويتر.

وقال عبدي إن التقارير التي تحدث عنها لافروف غير دقيقة، وهناك تنسيق شبه يومي بين قسد والجهات الدولية من بينها أميركا وروسيا بخصوص معتقلي تنظيم "الدولة".

مقالات مقترحة
تركيا تسجل انخفاضاً مستمراً في أعداد إصابات كورونا
كورونا يواصل انتشاره في الهند وتحذيرات من موجة ثالثة "حتمية"
 تركيا.. 10 ملايين شخص تلقوا جرعتين من لقاح كورونا