لاجئون سوريون في لبنان يعودون إلى مناطق هجّرها النظام

تاريخ النشر: 18.04.2018 | 16:04 دمشق

لبنان-مانويلا مشيك- تلفزيون سوريا

بدأ 500 لاجئ سوري من القاطنين في بلدة شبعا وقرى العرقوب جنوبي لبنان، المغادرة إلى مناطقهم في سوريا، بعد اتفاق بين الأمن العام اللبناني والنظام في سوريا.

وقالت مراسلة تلفزيون سوريا إن اللاجئين السوريين غادروا صباح اليوم إلى منازلهم في قرى بيت جن ومزرعة بيت الجن بالجهة الشرقية لجبل الشيخ في سوريا، وذلك عبر طريق "عين عطى راشيا".

وأشارت مراسلتنا إلى أن الأمم المتحدة قالت إن اللاجئين قرروا العودة إلى سوريا بإرادتهم تحت إشرف الأمن العام اللبناني. وقدم اللاجئون قبل شهر طلبا للجهات الأمنية التابعة للنظام قبل مغادرة لبنان عن طريق معبر المصنع الحدودي. 

يذكر أن قوات النظام فرضت اتفاقية تهجير أواخر العام الماضي على قرى بيت جن ومزارع بيت جن ومغر المير، نصت على خروج سكانها إلى إدلب شمالي سوريا ومحافظة درعا في الجنوب. 

وفي آذار الماضي قال فيليبو جراندي المفوض السامي للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، إنه من المبكر جداً الحديث عن عودة اللاجئين إلى سوريا لأن الوضع هناك ما زال غير آمن ومحفوفاً بالمخاطر.

وأضاف جراندي خلال زيارة إلى لبنان أن "89 بالمئة من السوريين الذين سألناهم في لبنان يقولون إنهم يريدون العودة إلى سوريا في نهاية المطاف لكنْ كلُّهم تقريباً قالوا ليس الآن".

وبحسب الأمم المتحدة انخفض عدد اللاجئين السوريين في لبنان العام الماضي إلى أقل من مليون، في حين تقول السلطات اللبنانية أن عددهم تجاوز المليون ونصف المليون.

ولم تتوقف عمليات عبور السوريين إلى الأراضي اللبنانية بشكل غير شرعي هرباً من سوريا منذ عام 2011، لكنها زادت بعد فرض السلطات اللبنانية قيودا شديدة على دخول السوريين إلى البلاد.

 

لاجئون سوريون قرب بلدية شبعا جنوبي لبنان، 18 نيسان(تلفزيون سوريا)

 

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار
تقرير يكشف الحد الأدنى للفقر والجوع في تركيا
الحسكة.. سرب مروحيات روسية يرافق دورية للنظام و"قسد" على الحدود التركية | فيديو
"تاكسي بحري" يسهل حركة النقل بين آسيا وأوروبا في إسطنبول | فيديو
مرسوم العفو.. النظام يفرج عن 476 شخصاً من أصل 132 ألف معتقل
اعتقالات تطول المنتظرين تحت "جسر الرئيس" بدمشق
كم بلغ عدد المعتقلين المفرج عنهم من سجن صيدنايا بمرسوم "العفو"؟