كيم كاردشيان تدخل على خط المواجهة الأذربيجانية - الأرمنية

29 أيلول 2020
إسطنبول - متابعات

أعربت كيم كاردشيان، نجمة تلفزيون الواقع وعارضة الأزياء الأميركية، عن دعمها لأرمينيا في المواجهات الجارية مع أذربيجان في إقليم "قره باغ".

وفي تغريدة على تويتر، كتبت كاردشيان "الأرمن في أرستاخ تعرضوا لهجوم. نصلي لأجل الرجال والنساء الشجعان الذين يخاطرون بحياتهم من أجل حماية أرتساخ وأرمينيا. الأخبار مضللة.. هذه ليست اشتباكات".

وأضافت كارداشيان "أرمينيا كانت ضحية لهجمات غير مبررة من قبل أذربيجان وحملة التضليل المتوقع أن تصاحبها. تحجب أذربيجان وسائل التواصل الاجتماعي باستثناء الدعاية الحربية".

 

 

واستخدمت نجمة تلفزيون الواقع كلمة أرتساخ وهي اسم تاريخي أرمني لإقليم قره باغ، ومعناها "غابة آر"، و"آر" هو "إله الشمس" عند الأرمن القدماء.

وطالبت كاردشيان بإرسال مراقبين دوليين "للتحقيق والدعوة لاتخاذ إجراءات سياسية ودبلوماسية دولية لمنع التصعيد غير الضروري والمأساة"، على حد وصفها.

وهذه ليست المرة الأولى التي تعلن فيها كاردشيان وقوفها مع أرمينيا، وذلك لأنها ولدت في الولايات المتحدة لأب أميركي من أصول أرمنية وأم أميركية من أصول هولندية واسكتلندية وإنجليزية.

ففي تشرين الأول من العام الفائت، وتعليقا على قرار الكونغرس الأميركي بالاعتراف بما تسمى "الإبادة الجماعية للأرمن"، اعتبرت كاردشيان القرار "نصراً لشعبها".

ونشرت صوراً لها وهي ترتدي الأسود مع أطفالها الأربعة، وكتبت في تغريدة على تويتر "التقطت هذه الصورة لي ولأطفالي هذا الشهر في موطني الأصلي، أرمينيا، بواسطة جاكي نيكرسون".

 

 

ولليوم الثالث على التوالي، تستمر الاشتباكات على خط الجبهة بين أذربيجان والانفصاليين الأرمن، في إقليم قره باغ.

وتحتل أرمينيا، منذ عام 1992، نحو 20 بالمئة من الأراضي الأذربيجانية، التي تضم إقليم "قره باغ" (يتكون من 5 محافظات)، و5 محافظات أخرى غربي البلاد، إضافة إلى أجزاء واسعة من محافظتي "آغدام" و"فضولي".

كلمات مفتاحية
مقالات مقترحة
تفكيك "أقفاص الدور" أمام أفران ابن العميد بدمشق (صور)
شرطة النظام: اعتقلنا صاحب مقولة "والله لنرجعها لـ 2011" في درعا
"أفران ابن العميد".. ما حقيقة أقفاص دور الخبز في دمشق؟
52 إصابة وثلاث وفيات في مناطق سيطرة الأسد
301 إصابة جديدة بفيروس كورونا في شمال غربي سوريا
طلاب إدلب يستقبلون العام الدراسي في ظل الفقر وكورونا وقلة الدعم