"كونغرس" منقسم بعد انتهاء الانتخابات التشريعية الأميركية

تاريخ النشر: 07.11.2018 | 12:34 دمشق

تلفزيون سوريا - وكالات

حقق الحزب الديمقراطي فوزاً في الانتخابات التشريعية الأميركية بسيطرته على مجلس النواب، بينما احتفظ الحزب الجمهوري بالأغلبية في مجلس الشيوخ الأميركي.

وأظهرت النتائج الأولية للانتخابات التي جرت أمس الثلاثاء، اختيار الأميركيين 218 (50.1%) نائباً لمجلس النواب من الحزب الديمقراطي، بينما حصل الجمهوريون على 193 (44.4%) نائباً. وفق وكالة أسوشيتد برس الأميركية

وفي مجلس الشيوخ الذي يشكل القاعة الثانية من الكونغرس الأميركي، حافظ الجمهوريون على سيطرتهم، حيث فاز 51 عضوا منهم، مقابل 42 من الديمقراطيين.

وشهدت انتخابات الكونغرس التي تحصل كل عامين، فوز العديد من النساء والشباب والمرشحين من أقليات، هذا العام، وتم تسجيل فوز إلهام عمر ورشيدة طليب لتكونا أول مسلمتين تدخلان الكونغرس عن الحزب الديمقراطي، وشاريس ديفيدز لتصبح أول أميركية من السكان الأصليين في الكونغرس. أما ألكسندريا أوكازيو كورتيز من الحزب الديموقراطي، فأصبحت في سن الـ 29 أصغر أعضاء الكونغرس.

وقالت زعيمة الديموقراطيين في مجلس النواب نانسي بيلوسي إنها تتعهد "بترميم الضوابط والمحاسبة التي نص عليها الدستور على إدارة ترمب"، وأضافت "أعدكم بكونغرس ديموقراطي يعمل على حلول تجمعنا، لأننا سئمنا جميعا الانقسامات".

وسينعكس فوز الديمقراطيين الذين استعادوا مجلس النواب لأول مرة منذ العام 2010، على الرئيس الأميركي دونالد ترمب الذي سيكبل عمله في النصف الثاني من ولايته حتى العام 2021.

مقالات مقترحة
الإصابات بكورونا تزداد في الرقة ومراكز الحجر ممتلئة
وزير تركي يتلقى الجرعة الأولى من لقاح كورونا محلي الصنع | فيديو
15 حالة وفاة و311 إصابة جديدة بكورونا في سوريا