كورونا يتفشى بين عناصر الميليشيات الإيرانية في درعا

تاريخ النشر: 24.07.2020 | 07:39 دمشق

آخر تحديث: 24.07.2020 | 08:21 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ خاص

ازداد عدد الإصابات بفيروس كورونا في صفوف الميليشيات الإيرانية المساندة للنظام في محافظة درعا جنوب سوريا.

وقال مصدر طبي خاص من داخل مستشفى درعا الوطني، فضّل عدم الكشف عن هويته لـ موقع تلفزيون سوريا إن أعداد المصابين بفيروس كورونا ازدادت في الآونة الأخيرة بشكل ملحوظ، إذ يشهد المستشفى وبشكل شبه يوم قدوم حالات مصابة بأعراض الفيروس، قسم منهم تظهر نتائجهم الإيجابية دون الإعلان عنها.

وبحسب المصدر فإن عدداً من المصابين هم من الميليشيات الإيرانية وعناصر المصالحات التابعين لها في المحافظة، وآخرون يتبعون للأجهزة الأمنية، مؤكداً رصد أربع حالات جديدة لعناصر الميليشيات خلال الساعات القليلة الماضية.

وأوضح المصدر أن الأشخاص المدنيين الذين تظهر نتيجة فحص فيروس كورونا لديهم إيجابية، يتم تحويلهم إلى مراكز العزل في مدينة إزرع، ومركز العزل الصحي في مدينة درعا، حيث يبقى المصاب في المركز لمدة لا تقل عن 14 يوماً، بعدها يتم تخيير المصاب بالخروج من المركز شريطة توقيعه على تعهد بحجر نفسه في منزله وعدم مخالطة أحد، بينما لم تتضح الإجراءات التي يتم اتخاذها بحق عناصر الميليشيات المصابين.

وأشار مصدر آخر مقرب من فصائل المصالحات، إلى وجود إصابات جديدة لعناصر من منطقة اللجاة، عرف منهم حسين رويضان، وثلاثة آخرون من الجنسيتين اللبنانية والإيرانية، موضحاً أن المجموعة العسكرية التي حصلت بها الإصابات تدعى "مجموعة مجد الملوحي"، وتعمل لصالح لواء "فاطميون" الأفغاني في المنطقة، وتنسق مع "حزب الله" اللبناني.

ووفقا لمصادر محلية في المحافظة، فإن هناك حالات إصابة بالفيروس بين المدنيين، بينما تؤكد المصادر وجود وفيات في صفوف "الميليشيات الإيرانية وعناصر المصالحات التابعين لها"، ولكن يصعب توثيقها بالأسماء بسبب تكتم النظام عن الإدلاء بأي معلومات حول هذا الأمر.

وسبق أن قال وزير الصحة الأردني، سعد جابر، عبر موقع "تويتر" قبل يومين، أن نحو 44 حالة إصابة كورونا تم تسجيلها لأشخاص قادمين من سوريا، ما يؤكد تفشي الوباء في سوريا والمناطق الحدودية تحديداً.

وصرّحت "وزارة الصحة" في حكومة النظام، الخميس عن إحصائيات جديدة حول الوفيات والإصابات بفيروس كورونا، وسجّلت وفاة 3 حالات من الإصابات المسجلة بفيروس كورونا ليرتفع عدد الوفيات بالفيروس إلى 35. في حين بلغ عدد المصابين 584 بعد تسجيل 23 إصابة جديدة.

"دخل الجمهور والفرقة بقيت في الخارج".. فيديو من حفل فيروز بمهرجان بصرى في درعا
درعا.. إصابة طفلين بانفجار قذيفة من مخلفات النظام الحربية
النظام يستبدل عناصر حواجزه في غربي درعا ويرسلهم إلى تدمر
تسجيل 18 إصابة بفيروس كورونا في مدارس حماة
مسؤول طبي سوري: الوضع الاقتصادي لا يسمح بإغلاق جزئي لمنع انتشار كورونا
كورونا.. 10 وفيات و468 إصابة جديدة شمال غربي سوريا