كورونا.. تراجع الإصابات في الصين ومخاوف من انتشار عالمي

22 شباط 2020
 تلفزيون سوريا - وكالات

سجلت الصين انخفاضا حادا في عدد الوفيات وحالات الإصابة الجديدة بفيروس كورونا اليوم السبت، لكن مسؤولي الصحة في العالم حذروا من أنه من السابق لأوانه التكهن بشأن تفشي المرض مع استمرار الارتفاع في عدد الإصابات الجديدة في بلدان أخرى.

وقالت السلطات الصينية إن البر الرئيسي سجل 397 حالة مؤكدة جديدة أمس الجمعة، نزولا من 889 في اليوم السابق. وزادت الأعداد في أماكن أخرى مع زيادة تفشي المرض في كوريا الجنوبية وإيران وإيطاليا ولبنان.

وفي كوريا الجنوبية، قالت السلطات اليوم السبت إن عدد الإصابات الجديدة تضاعف ليصل إلى 433 وأشارت إلى أن العدد قد يرتفع بشكل كبير إذ جرى الإبلاغ عن إصابة أكثر من ألف شخص بأعراض تشبه الإنفلونزا بعد حضور مناسبة بإحدى الكنائس.

ورحبت منظمة الصحة العالمية بتراجع أعداد المصابين بكورونا في الصين لكنها عبرت عن قلقها من عدد الحالات التي أصيبت بالفيروس في أماكن أخرى دون أن تكون لها صلة واضحة بالصين، وتشمل أشخاصا لم يسبق لهم السفر إلى الصين أو مخالطة أي حالة إصابة مؤكدة بالفيروس.

وقال المدير العام لمنظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم جيبريسوس "أكبر مخاوفنا لا تزال من احتمال انتشار فيروس كوفيد-19 في بلدان ذات أنظمة صحية أكثر هشاشة".

وأضاف أن المنظمة طلبت 675 مليون دولار لدعم البلدان الأكثر احتياجا، مشيرا إلى إعطاء الأولوية إلى 13 دولة في إفريقيا بسبب علاقاتها مع الصين.

وأبلغت الصين المنظمة إجمالا باكتشاف 75569 حالة و2239 حالة وفاة. وأضاف أنه وفقا للبيانات المتاحة، يظل المرض بسيطا لدى 80 بالمئة من المصابين وخطيرا أو حرجا لدى 20 بالمئة. ويكون الفيروس قاتلا في اثنين بالمئة من الحالات.

وظهر كورونا في حوالي 26 دولة ومنطقة خارج بر الصين الرئيسي وأودى بحياة 13 شخصا، وفقا لإحصاء أجرته رويترز.

وأعلنت إيران اكتشاف عشر حالات إصابة جديدة بفيروس كورونا في البلاد، مما رفع العدد الإجمالي للمصابين بالفيروس فيها إلى 28 كما ارتفع عدد الوفيات بسببه إلى خمسة.

وتواجه اليابان، التي أكدت وجود 14 حالة جديدة اليوم السبت، تساؤلات متزايدة حول ما إذا كانت تفعل ما يكفي لوقف تفشي الفيروس بينما تستعد طوكيو لاستضافة الألعاب الأولمبية في صيف 2020 في تموز.

كلمات مفتاحية
كلوروكين و"بلازما النقاهة" لعلاج كورونا.. أين وصلت الاختبارات؟
تركيا تسجّل 23 وفاة بكورونا وارتفاعاً كبيراً بعدد المصابين
النظام يصرّح عن أول حالة وفاة بكورونا وارتفاع عدد الإصابات
أنقرة تعيد هيكلة فصائل إدلب وتنخُب أربعة "ألوية كوماندوس"
انفجار برتل تركي جنوب إدلب وتفجير جسر على طريق الـ M4
تثبيت نقاط عسكرية جديدة للجيش التركي غرب إدلب
الأسوأ لم يصب النظام بعد.. قانون قيصر قيد التنفيذ
مِن المسجد العمري.. أهالي درعا يحيون ذكرى الثورة
معالم الحياة في الثورة.. موت النظام