كندا.. قتلى وجرحى بعملية طعن في مقاطعة كيبيك (فيديو)

تاريخ النشر: 01.11.2020 | 11:36 دمشق

إسطنبول - متابعات

قتل وأصيب عدد مِن الأشخاص، ليل السبت - الأحد، بعملية طعن نفّذها شاب في مقاطعة "كيبيك" شرقي كندا.

وحسب "إذاعة كندا" فإنّ شاباً (20 عاماً) يحمل سكيّناً ويرتدي ثياباًَ من العصور الوسطى هاجم أشخاصاً قرب البرلمان الإقليمي في منطقة "Parliament Hill بمقاطعة كيبيك، ما أدّى إلى مقتل شخصين - على الأقل - وإصابةِ 5 آخرين.

وأضافت أنّ الشرطة الكندية في كيبيك ألقت، صباح اليوم الأحد، القبض على رجل مشتبه به، حيث نبّهت ليلاً أنّها "تبحث عن رجل يرتدي ملابس من العصور الوسطى ومسلّح بسلاح أبيض (سيف)، نفّذ هجوماً وخلف عدداً مِن الضحايا".

وقال المتحدث باسم الشرطة الكنديّة في كيبيك "إتيان دويون" إنّ "التحقيق ما يزال مستمراً لـ تحديد ما حصل وكشف دوافع وتفاصيل الحادثة"، مردفاً "لكن هذه هجمات خطيرة".

عشرات الأشخاص تداولوا - عبر مواقع التواصل الاجتماعي - تحت وسمي "Quebec# - QuebecStabbing#" صوراً ومقاطع فيديو لـ موقع الحادث والمُشتبه به الذي قالوا إنّه يرتدي زي محارب "ساموراي" مِن العصور الوسطى.

وسبق أن شهدت مقاطعة "نوفا سكوتيا" الكنديّة، أواخر شهر نيسان الماضي، بعملية إطلاق نار عشوائي نفّذه مسلّح يدعى "غابرييل وورتمان" (51 عاماً)، أدّت إلى مقتل 33 شخصاً وإصابةِ آخرين، ووصف الهجوم بالأكثر دموية في تاريخ كندا، بعد هجوم مسلح في مدينة مونتريال، مطلع كانون الأول 1989، وأسفر حينها عن مقتل 15 شخصاً.

يذكر أنّ رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو قد علّق على حادثة الطعن التي شهدتها مدينة نيس الفرنسية، قبل يومين، قائلاً "المجرمون والإرهابيون والقتلة بدم بارد الذين ينفذون هكذا هجمات لا يمثلون الإسلام"، واصفاً الحادثة بأنها "عمل إرهابي بشع".

قوات النظام تدخل إلى مدينة طفس بريف درعا تنفيذاً لاتفاق التسوية
اجتماع في إنخل لمناقشة إجراءات التسوية وتسليم السلاح
درعا.. إجراء تسوية جديدة وإعادة نقاط عسكرية للنظام في طفس
سوريا.. 8 وفيات و184 إصابة جديدة بكورونا في مناطق سيطرة النظام
9 وفيات و1216 إصابة جديدة بكورونا شمال غربي سوريا
مناطق سيطرة النظام السوري.. 4% فقط تلقوا لقاح كورونا والإصابات تتضاعف