كالن: أردوغان هو من أقنع ترمب بالانسحاب من سوريا

تاريخ النشر: 24.12.2018 | 21:12 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ وكالات

أكد المتحدث باسم الرئاسة التركية إبراهيم كالن بأن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان هو من أقنع الرئيس الأميركي دونالد ترمب بانسحاب القوات الأميركية من سوريا.

وقال كالن في مؤتمر صحفي بعد اجتماع الحكومة برئاسة أردوغان اليوم "إن بدء الانسحاب الأميركي من سوريا هو نتيجة دفع أردوغان ترمب لهذا القرار، بحجج مقنعة وذلك خلال مكالمتهما الهاتفية في الرابع عشر من الشهر الجاري".

وأضاف كالن بأن وفداً عسكرياً أميركياً سيزور تركيا، كي يبحث مع نظرائه الأتراك التنسيق بهذا الشأن خلال هذا الأسبوع، كما وصف المكالمة الهاتفية بين الرئيسين بالتاريخية.

وتابع كالن حديثه "الرئيس التركي قالها بوضوح وصراحة؛ الولايات المتحدة وتركيا ليستا بحاجة إلى تنظيم حزب الاتحاد الديمقراطي وذراعه العسكري وحدات حماية الشعب من أجل القضاء على تنظيم "الدولة" وتطهير المنطقة منه".

وشدد كالن على أن بلاده والولايات المتحدة يمكنهما القضاء على تنظيم "الدولة" وإرساء الاستقرار في المنطقة، وسيكونان قد اتخذا خطوة مهمة حيال الحفاظ على وحدة التراب السوري.

وكشف كالن على أن ترمب سيزور تركيا خلال عام 2019 تلبية لدعوة الرئيس التركي كما تطرق لمسألة شراء أنظمة الدفاع الجوي باتريوت وقال "لم نغلق الأبواب أمام شراء منظومات باتريوت ويمكننا دراسة المسألة، المهم في الأمر هو طبيعة العرض وفحواه الذي سيصلنا".

وبخصوص مكافحة الإرهاب أكد كالن على مواصلة بلاده العمل ضد الإرهاب بكل تصميم وليس وارداً أن تأخذ إذناً من أحد أو موافقة لأجل ذلك لا من إسرائيل ولا أي دولة أخرى.

وتطرق كالن للمشكلات العالقة مع اليونان وقبرص اليونانية حيال الخلاف بخصوص حقوق التنقيب عن مصادر الطاقة في المتوسط وقال "لن نسمح بفرض سياسات أمر واقع تنتهك حقوق بلادنا المنبثقة عن القانون الدولي شرق المتوسط".

مقالات مقترحة
سفير النظام في روسيا: لقاح سبوتنيك سيصل إلى سوريا هذا الشهر
كورونا.. 8 إصابات جديدة في مناطق شمال غربي سوريا
كورونا.. 8 وفيات و110 إصابات جديدة معظمها في اللاذقية