قيادي في "قسد": تنظيم "الدولة" يعيش لحظاته الأخيرة

تاريخ النشر: 13.01.2019 | 21:57 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ وكالات

أعلن مسؤول في قوات سوريا الديمقراطية بأن مقاتلي تنظيم "الدولة" يعيشون لحظاتهم الأخيرة في آخر معاقلهم بدير الزور بالقرب من الحدود العراقية السورية.

ونقلت وكالة رويترز عن مصطفى بالي رئيس المكتب الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية قوله "عناصر تنظيم "الدولة" يعيشون اللحظات الأخيرة، ويدركون أن هذه المعركة هي حملة القضاء عليهم".

وأضاف بالي بأن قوات سوريا الديمقراطي التي تدعمها أميركا كثفت هجماتها على آخر جيب لتنظيم "الدولة" خلال اليومين الماضيين.

بدوره قال الكولونيل شون ريان المتحدث باسم التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة "قوات سوريا الديمقراطية تحرز تقدما كبيرا وتواصل تحرير المزيد من الأراضي التي كانت تحت سيطرة داعش، لكن القتال ما زال مستمرا".

وأضاف "الانتصار الدائم لا يزال هو المهمة (المنشودة)، وهم ما زالوا يشكلون تهديدا فعليا للاستقرار بهذه المنطقة على المدى الطويل، ولذلك فإن الأمر لم ينته بعد.

وبحسب ناشطين فقد تواصلت اليوم الاشتباكات العنيفة بين قوات سوريا الديمقراطية المدعومة بطيران التحالف الدولي وتنظيم "الدولة" في محيط وأطراف بلدتي السوسة والباغوز فوقاني، بالتوازي مع قصف مدفعي يستهدف ما تبقى من مناطق سيطرة التنظيم.

كما شن طيران التحالف الدولي غارات جوية استهدفت تجمعاً لعدد من عناصر تنظيم "الدولة" على أطراف بلدة السوسة، بالإضافة لعدة غارت استهدفت بلدة الباغوز.

تنظيم "الدولة" من جانبه قام اليوم الأحد بحسب مواقع إخبارية محلية بإعدام عنصرين من قوات سوريا الديمقراطية كان قد أسرهما مؤخرا خلال المواجهات بين الجانبين بريف دير الزور الشرقي.

وأفادت المواقع الإخبارية بأن الأسيرين من بلدة "جديد بكارة" وهما "أحمد علي العبيد"، و "جلال المحمد الحمد".

وضيقت قوات سوريا الديمقراطية خلال الفترة الماضية الخناق على مقاتلي تنظيم "الدولة" في جيبهم الأخير في ريف دير الزور الشرقي في ظل الحملة العسكرية المدعومة بطيران التحالف الدولي.

مقالات مقترحة
ما تأثير الصيام على مناعة الجسم ضد فيروس كورونا؟
الدنمارك أول دولة أوروبية تتخلى عن استخدام لقاح "أسترازينيكا"
المعلمون في تركيا.. الفئة المقبلة لتلقي لقاح كورونا