قوات النظام تحشد مجدداً شرق الفرات قرب أكبر حقل غاز في سوريا

تاريخ النشر: 08.03.2018 | 21:03 دمشق

آخر تحديث: 15.06.2020 | 23:21 دمشق

تلفزيون سوريا

قال مصدر عسكري في الجيش الأمريكي إن قوات النظام تحشد عناصرها من جديد في الضفة الشرقية لنهر الفرات قرب قرية خشام بدير الزور حيث تعرضت في وقت سابق لضربة من التحالف قتل فيها العشرات من المرتزقة الروس والمليشيات.

وكشف ضابط أمريكي لشبكة "سي إن إن" أن قوات النظام عادت للتجمع قرب منطقة فيها عناصر من الجيش الأمريكي يقدمون المشورة والدعم لقوات سوريا الديمقراطية في ريف دير الزور.

ووفقاً للشبكة فإنَّ التحالف الدولي أبلغ عبر الخط الساخن القوات الروسية في سوريا عن عبور قوات النظام إلى المنطقة التي تضمُّ أكبر حقل غاز في سوريا "كونيكو" وحقول الجفرا النفطية.

وتسيطر "قسد" التي يدعمها التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة على الضفة الشرقية لنهر الفرات الغنية بحقول النفط والغاز،  بينما تسيطر قوات النظام والميليشيات الرديفة لها على الضفة الغربية للنهر.

وقال الناطق باسم وزارة الدفاع الأمريكية، الرائد آدريان رانكين غالاوي لشبكة "سي إن إن" الأمريكية: "رغم أننا لا نرغب في وقوع مواجهة مع قوات موالية للنظام، إلا أننا أظهرنا مراراً أن قوات التحالف لن تتردد في حماية نفسها بحال وجود تهديد لها."

وأعلنت "قسد" في وقت سابق سحب المئات من مقاتليها من شرق الفرات وإرسالهم إلى عفرين التي تشهد معارك بين "وحدات حماية الشعب" وفصائل الجيش الحر المدعومة من القوات التركية.

وفي 7 من شباط الماضي قتل التحالف الدولي أكثر من 300 عنصر من قوات النظام ومرتزقة روس كانوا إلى جانبهم أثناء محاولتهم التقدم إلى حقل غاز "كونيكو" الذي تسيطر عليه قسد قرب مدينة دير الزور.

مقالات مقترحة
وزير الصحة التركي: الحظر سيبقى في بعض الولايات بسبب كورونا
النظام يحصل على لقاح كورونا من "دولة صديقة"
بفيروس كورونا.. وفاة بهجت سليمان السفير السابق للنظام في الأردن